خبير هندي : فريق البحث والإنقاذ السعودي يواجه الطوارئ بمهنية عالية

  • زيارات : 171
  • بتاريخ : 25-مارس 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : قدم الخبير الهندي “أرجون كاتوش” والموجه لفريق البحث والإنقاذ السعوديين؛ التهنئة للمملكة ولقوات الدفاع المدني السعودية، ولفريق البحث والإنقاذ السعودي بمناسبة قرب حصول الفريق على التصنيف الدولي من قبل المجموعة الدولية الاستشارية للبحث والإنقاذ.

 
وقال الخبير الهندي- وهو الرئيس السابق للجهة المسؤولة عن تصنيف الفرق الدولية بهيئة الأمم المتحدة-: إنه مفعم بمشاعر البهجة والغبطة لاستعداد فريق البحث والإنقاذ السعودي للحصول على شهادة التصنيف الدولي كفريق ثقيل، واصفاً إياه بأنه ذو مهنية عالية ومجهز بشكل جيد، كما أن لديه خبرة كبيرة في الاستجابة لحالات الطوارئ.
 
وأكد “كاتوش” أن تصنيف الفريق السعودي سيكون بمثابة إضافة قيمة لقدرات المجتمع الدولي وإمكاناته في مجال مواجهة الكوارث الطبيعية والأخطار المحتملة، مبيناً أنه من خلال دوره كموجه للفريق على مدى عامين من العمل معه عن قرب؛ اكتشف قدرات وكفاءة الفريق السعودي، الذي وصفه بأنه مجموعة من الرجال المحترفين الدؤوبين والمخلصين في عملهم، والراغبين في أن يكونوا قادرين على مواجهة أية حالات طارئة أو كوارث طبيعية بقدر عالٍ من الاحترافية والمهنية.
 
وأشار إلى أنه  كخبير في شؤون البحث والإنقاذ؛ يثق في أن الفريق السعودي يستحق بكل جدارة التصنيف الدولي كفريق ثقيل، وأنه مؤهل للاضطلاع بأداء مهام الإنقاذ في المناطق المنكوبة بالكوارث الطبيعية في العالم، بكل المعايير المتعارف عليها عالمياً، لافتاً إلى أن الفريق وهو يستعد لنيل هذا التصنيف يستحق بالفعل التهنئة، مؤكداً أن الدفاع المدني السعودي بمقدوره أن يفتخر كثيراً بمستوى الفريق وبإمكاناته المهنية العالية.
 
وأشاد الخبير الهندي بجدية وصرامة وشجاعة الفريق السعودي خلال تدريباته، التي راقبها وأشرف عليها عن كثب على مدى عامين كاملين، واعتبر أن حصول الفريق السعودي على التصنيف الدولي يشعره بالاعتزاز بأن جهوده كخبير أثمرت، وأن شعوره بالبهجة والانتصار لا يقل عن شعور الفريق نفسه، ولأنهم كانوا معاً شركاء في النجاح.
 
يذكر أن المديرية العامة للدفاع المدني اختارت الخبير الهندي “كاتوش” ليكون موجهاً للفريق؛ نظراً لما يتمتع به من خبرة واسعة، وسمعة دولية؛ حيث شغل منصب الرئيس لـ”FCSS” لمدة 12 عاماً، وهي الجهة المسؤولة عن تصنيف الفرق الدولية بهيئة الأمم المتحدة، وليقوم بدور المشرف على الشريك الإستراتيجي للفريق والمتابع لأعماله وتدريباته؛ للتحقق من مطابقتها للمعايير الدولية، فيما لعبت “شركة كوزيم” السنغافورية بدور الشريك الإستراتيجي للفريق .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب