خادم الحرمين يوجه بتوزيع المصحف الشريف على الحجاج المغادرين

  • زيارات : 245
  • بتاريخ : 4-أكتوبر 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : وجّه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله – بتوزيع مصحف من إصدارات مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف وترجمة معاني القرآن الكريم بمختلف التراجم العالمية على الحجاج المغادرين إلى بلادهم عبر جميع منافذ المملكة البرية والجوية والبحرية جرياً على العادة السنوية.

 
وقد اعتمد وزير الشؤون الإسلامية الشيخ صالح بن عبدالعزيز بن محمد بن عبد العزيز آل الشيخ خطة توزيع هدية خادم الحرمين الشريفين من المصحف الشريف.
 
وقال مستشار الوزير ورئيس لجنة توزيع هدية خادم الحرمين الشريفين الشيخ طلال بن أحمد العقيل “لا يوجد أعظم من هذه الهدية المباركة ولا يمكن تقدير هذه الهدية بثمن لكونها أفضل الهدايا ولا مثيل لها في أنحاء الأرض وتقدم هدية لضيوف الرحمن، مشيراً إلى أنه يوزع منها هذا العام (1.4) مليون وأربعمائة ألف مصحف وإصدارات وتراجم مختلفة.
 
وأفاد أن المصحف الشريف يهدى لجميع الحجاج المغادرين إلى بلادهم بعد أدائهم للفريضة، ويقدم من الإصدارات المتوفرة وهي المصحف العادي والمصحف الجوامعي ذو الحجم والحروف الكبيرة ومخصص لكبار السن، والنسخ تعليق المخصص لأهل باكستان ومصحف الورش المخصص لأهل المغرب العربي وترجمة معاني القرآن الكريم باللغات الأردية والهوسا والإنجليزية والفرنسية والتركية والتايلندية والأندونسية والصينية والأسبانية والمليبارية والروسية والتركية والألمانية والألبانية وغيرها من التراجم المتوفرة.
 
وكشف العقيل عن تكليف فريق عمل من الموظفين المتميزين الذين تم توزيعهم على جميع منافذ المملكة لضمان وصول الهدية على مدار الساعة لجميع الحجاج المغادرين، مشيراً إلى أنه سيتم توزيع “هدية الحاج” من إصدارات وكالة المطبوعات والبحث العلمي بالوزارة مع المصحف الشريف، وتتضمن أربعة كتب وشريطاً وقرصاً ممغنطاً يحتوي على محاضرات ودروس تعالج الكثير من القضايا المستجدة وتنشر علوم الدين وتشرح أركان الإسلام وتسهم في نشر التوجيهات وأصول التربية ومجموعة من المعلومات والتعليمات المتنوعة التي تسهم في رفع مستوى ثقافة المسلم وتساعده على معرفة الأحكام ومكارم الأخلاق والقيم والحلال والحرام والشريعة والعقيدة.
 
 
وبين أن هذه الهدايا توزع على الحجاج عند مغادرتهم عبر منافذ مطار الملك عبد العزيز الدولي وميناء جدة الإسلامي وميناء ينبع وجميع المنافذ البرية من خلال 55 مركز توزيع يشارك في تشغيله 1000 موظف وإداري وعامل على مدار الساعة.
 
وأوضح العقيل أن العمل على توزيع الهدايا على الحجاج سوف يستمر حتى منتصف محرم القادم بإذن الله تعالى، مؤكداً أن موظفي وزارة الشؤون الإسلامية يشعرون بالفرح والسرور والاعتزاز والفخر وهم يباشرون العمل لتنفيذ خطة توزيع الهدية الغالية من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود – أيده الله – التي خصصها لضيوف الرحمن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب