حماس تدعو لتسريع المصالحة رداً على تهديدات إسرائيل لـ “أبو مازن”

رفحاء اليوم . متابعات : دعت حركة حماس التى تسيطر على قطاع غزة اليوم السبت، إلى تسريع إجراءات تحقيق المصالحة الفلسطينية كرد على تهديدات إسرائيل للرئيس الفلسطينى محمود عباس بمقاطعته.

وقال فوزى برهوم الناطق باسم حماس ، فى بيان صحفي، إن تهديدات إسرائيل لعباس وتخييره بين المصالحة مع حماس أو السلام معها “تأكيد على أن السبب الرئيسى فى شق الصف الفلسطينى وتدمير الخيار الديمقراطى والانقسام هو العدو الإسرائيلى ومن خلفه الإدارة الأمريكية وتدخلاتهم المباشرة فى الشأن الداخلى الفلسطيني”.

واعتبر برهوم أن التهديدات الإسرائيلية “تدلل على حالة الإفلاس التى تعانى منها حكومة الاحتلال التى تلجأ إلى التهديد والوعيد كلما تقاربنا فلسطينيا “.

وأضاف أنها “دليل أيضا على أن المصالحة والوحدة ستشكل عامل قوة فلسطينية فى مواجهة الاحتلال ومخططاته وضغوطه وهى (إسرائيل) لا تريد لذلك أن يتحقق، وتريد أن تبقى مستفردة بغزة والضفة وحماس وفتح كلا على حدة حتى يمرر مخططاته “.

واعتبر برهوم أن تلك التهديدات “تدفعنا للتأكيد على ضرورة الإسراع فى إنجاز الوحدة والمصالحة والاستراتيجية الوطنية الذى يجتمع عليها كل مكونات الشعب الفلسطينى وترتيب البيت الداخلى كرد على كل هذه الضغوط الإسرائيلية وتلبية لطموحات شعبنا”.

وختم المتحدث باسم حماس بالدعوة إلى أن “يضع الكل الفلسطينيين هذه التهديدات خلف ظهورهم ولا يلقوا لها بالا ولنستمر فى المصالحة ومعنا كل الشعب الفلسطينى “.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو صرح مرارا بأن على عباس أن يختار المصالحة مع حماس أو إجراء مفاوضات للسلام مع إسرائيل، مشددا على عدم التعامل مع أى حكومة فلسطينية تضم حماس التى لا تعترف بإسرائيل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب