جامعة حائل تتفق مع “التخصصي” لتدريب طلاب الطب وإنشاء عياداتها

  • زيارات : 1,030
  • بتاريخ : 16-مايو 2013
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . سعود الراضي الرفاع (حائل)

وقعت جامعة حائل مع مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض اتفاقية تفاهم، تتضمن المشاركة في تدريب طلاب الجامعة من ذوي الاختصاصات الطبية والصحية بالمستشفى، والمساندة في إنشاء عيادات الجامعة وتقديم المشورة لتطوير أدائها بشكل مستمر، إضافة إلى البحث العلمي في المجالات التي تهم الطرفين سواءً كانت طبية أو شبه طبية أو ذات تطبيقات تفيد في تطوير الخدمات الصحية.

وقع الاتفاقية معالي الأستاذ الدكتور خليل إبراهيم البراهيم مدير جامعة حائل ممثلا عنها، فيما مثل المستشفى في التوقيع معالي الدكتور قاسم بن عثمان القصبي المشرف العام التنفيذي على المستشفى التخصصي ومركز الأبحاث، وذلك في الرياض صباح يوم الثلاثاء الماضي الموافق 4 / 7 / 1434هـ.

وقد بدأت مراسم التوقيع بكلمة للدكتور القصبي رحب فيها بمدير جامعة حائل والوفود المرافق له، حيث ثمن جهود الفريق المشترك الذي درس خلال الثلاثة أشهر الماضية ومن خلال زيارات متبادلة أوجه التعاون المشترك وتوصل إلى صياغة نهاية لإبرام اتفاقية وطنية مشتركة من أجل نقلها من دائرة التنظير إلى الواقع العلمي، مشيراً إلى أن المسئولية الوطنية الملقاة على الجميع توجب العمل الجاد من أجل الوطن ومد جسور التعاون بين مؤسساتنا وقطاعاتنا الأكاديمية والخدمية والبحثية ومن هذا الباب وعلى هذا الأساس كانت هذه الاتفاقية التي نسأل الله عز وجل لها التوفيق والنجاح.

من جانبه ذكر معالي مدير جامعة حائل في ثنايا كلمته بهذه المناسبة، أن هذه الخطوة الرائدة والرائعة شُرفت بمتابعة وتشجيع وتحفيز من لدن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبد المحسن بن عبد العزيز أمير منطقة حائل، وصاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعد بن عبد العزيز نائب أمير منطقة حائل، وحظيت بمباركة معالي وزير التعليم العالي الأستاذ الدكتور خالد بن محمد العنقري، وذلك لما يُنتظر منها أن تكون نافذة جديدة للاستفادة الحقيقية من مقدرات هذا الوطن، فالجامعات والمؤسسات الأكاديمية والبحثية والتدريبية تبرم اتفاقيات دولية مع مثيلاتها في دول العالم المختلفة وفي الوطن ما قد يكون أميز وأفضل.

وتمنى معاليه أن تكون هذه الاتفاقية باكورة طيبة لتعاون أوسع بين المستشفى والجامعات السعودية الأخرى شاكراً لمعالي المشرف العام التنفيذي والفريق المشترك الجهود التي بذلت في الفترة السابقة حتى جاء هذا اليوم الذي يفرح كل مواطن صالح مخلص .

يذكر أن الاتفاقية حددت مجالات التعاون في المشاركة في تدريب طلاب الجامعة من ذوي الاختصاصات الطبية والصحية بالمستشفى وذلك بحسب اللوائح والسياسات المعمول بها لدى المستشفى، المساندة في إنشاء عيادات الجامعة وتقديم المشورة وذلك لرقي بها وتطوير أدائها، البحث العلمي في المجالات التي تهم الطرفين سواءً كانت طبية أو شبه طبية أو ذات تطبيقات تفيد في تطوير الخدمات الصحية أو تلقى اهتمام كلا الطرفين، التعاون في المجال الأكاديمي فيما يتعلق بأعضاء هيئة التدريس لدى الجامعة وذلك من النواحي التعليمية والتدريبية، والمساعدة في إعداد المناهج الدراسية وتدريس الطلاب وتقييمهم لدى الجامعة بحسب إمكانيات المستشفى على أن يكون ذلك وفقاً للوائح والسياسات المعمول بها لدى المستشفى.

حضر مراسم التوقيع عدد من مسؤولي الجامعة والمستشفى، واخُتتمت زيارة معالي مدير جامعة حائل للمستشفى بزيارة ميدانية لعدد من مرافق هذا القطاع الصحي البحثي التنموي الهام.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب