“ثانية جميل”.. الاتفاق ينشد “الصحوة” على حساب “الزعيم”

رفحاء اليوم . متابعات : تنطلق اليوم ثاني جولات دوري عبداللطيف جميل للمحترفين بإقامة 4 جولات تتفاوت الطموحات فيها بين تأكيد الانتصار في الجولة الأولى والتعويض. فبعد جولة أولى اعتبرت قياسا للنبض، باتت الأوراق شبه مكشوفة أمام مدربي الفرق الـ8، التي تشترك في هم تحقيق نتيجة إيجابية مريحة.
الاتفاق × الهلال
يحتضن إستاد الأمير محمد بن فهد بالدمام إحدى أقوى وأهم مواجهات الجولة، عندما يستضيف فريق الاتفاق نظيره الهلال في لقاء صعب.
فالاتفاق يخوض المباراة بعد خسارته في الجولة الأولى أمام الرائد (1/ 2) وضعته في المركز العاشر دون نقاط، ويطمع في تعويض تلك الخسارة على حساب ضيفه. ويعتمد مدرب صاحب الأرض والجمهور، الألماني ثيو بوكي،ر على اللعب بطريقة 4/5/1 والاعتماد على الأطراف.
وفي المقابل يخوض الضيف اللقاء وفي جعبته 3 نقاط (المرتبة الثانية) نتيجة تفوقه على ضيفه العروبة في الجولة الأولى (3/ صفر). ويرغب الهلال في مواصلة حصد النقاط المتتالية في طريقه لاستعادة لقبه الغائب لموسمين. وينهج مدربه الوطني سامي الجابر، ذات الأسلوب 4/5/1، بتكثيف المساندة الهجومية من قبل لاعبي الوسط وتبادل الأدوار في ما بينهم.
الفتح × النهضة
وفي الأحساء وعلى ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية، يلتقي الفتح حامل اللقب بالنهضة الضيف الجديد القديم، وكل منهما يملك في رصيده نقطة وحيدة عقب تعادلهما في الجولة الماضية أمام التعاون والشعلة على التوالي، إذ يبحث كل منهما عن انتصاره الأول في الدوري.
ويسعى الفتح (الثامن) إلى مسح الصورة الباهتة التي ظهر بها أمام التعاون في أولى خطوات دفاعه عن لقبه وخسارته بالتعادل (1/1)، وإعادة توهجه من جديد وتأكيد قدرته على الاستمرار في المنافسة قبل فوات الآوان. وخلال التدريبات الماضية، عمل مدربه التونسي فتحي الجبال، على تصحيح أخطاء المباراة السابقة، مع التركيز على ذات طريقة لعبه 4/5/1 وفتح اللعب عبر الأطراف مع زيادة الكثافة الهجومية في حال امتلاك الكرة.
من جانبه، يريد النهضة (السادس) أن يثبت أنه لم يأت إلى دوري المحترفين لمجرد المشاركة بل لإعادة أمجاده الماضية، وأن ما قدمه أمام الشعلة وخروجه متعادلاً (2/ 2) لم يكن محض الصدفة إنما نتيجة لعمل جيد، وينهج مديره الفني، الروماني إيلي بلاتشي طريقة اللعب 4/5/1، بتكثيف المناطق الخلفية ومنطقة الوسط والاعتماد على الارتداد السريع ومباغتة دفاع الفريق المنافس.
نجران × الرائد
يستضيف نجران نظيره الرائد، على ملعب نادي الأخدود بنجران، في مباراة يتوقع أن تحمل الكثير من المتعة والإثارة.
حيث يبحث نجران (الـ12 بلا رصيد) عن تعويض خسارته أمام النصر (صفر/2)، والعودة مبكراً وعدم الوقوع في المحظور. وخلال الأيام الماضية ركز مدربه المقدوني جوكيكا، على الكرات الطولية والتمرير من لمسة واحدة مع الاحتفاظ بنهجه المعتاد 4/5/1.
ويدخل الرائد اللقاء وهو في المركز الخامس برصيد 3 نقاط، نظير فوزه في الجولة السابقة على الاتفاق (2/ 1)، راغباً في تحقيق نتيجة مماثلة تريحه كثيراً في قادم الجولات وتزيد من حظوظه في المنافسة على موقع جيد في سلم الترتيب.
التعاون × الفيصلي
وعلى ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة، يستقبل التعاون (التاسع بنقطة وحيدة) ضيفه الفيصلي (الـ11 بدون نقاط). إذ يسعى التعاون الذي خرج بنقطة ثمينة من تعادله في الجولة الماضية أمام الفتح (1/1)، إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور وتسجيل فوزه الأول في الدوري خاصة أنه قدم مباراة جيدة أمام الفتح. وعمد مدربه الجزائري توفيق روابح، للاستمرار على أسلوبه في الجولة السابقة 4/5/1، وذلك بالهجوم عبر الأطراف والاستفادة من الكرات الثابتة. في المقابل يدخل الفيصلي المباراة طامعا في تعويض خسارته أمام الأهلي (1/ 3) في الجولة الأولى واستعادة ثقة لاعبيه. ويتبع مدربه البلجيكي مارك بريس طريقة 4/5/1، مع مطالبة لاعبيه بتضييق المساحات أمام لاعبي الفريق المنافس والاعتماد على الهجوم المرتد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب