ثالث أمريكي يعتقل خلال أسبوع بتهمة مبايعة داعش والبغدادي والتحضير لهجوم داخل أمريكا

رفحاء اليوم . متابعات : اعتقلت الشرطة الأمريكية الجمعة مواطناً أمريكيا يدعى أمير سيد عبدالرحمن الغازي، في ضواحي كليفلاند بعد أن ادعت السلطات أنه تعهد بدعم تنظيم الدولة الإسلامية، المعروف إعلاميا بـ”داعش” وأنه حاول شراء رشاش من طراز كلاشينكوف، بنية القيام بهجمات على الأراضي الأمريكية.

هذه ثالث مرة هذا الأسبوع يتم القبض فيها على مواطن أمريكي يحاول دعم الدولة الإسلامية، حيث قامت السلطات في وقت سابق بإلقاء القبض على شباب بنيويورك ونيوجرسي بتهمة التآمر لتزويد الدولة الإسلامية بالدعم المادي.

قال المحامي الأمريكي ستيفن دتلبك في بيان له “تهم اليوم تذكير صارخ بأن الفلسفة المتطرفة والخطيرة التي تعتقنها بعض الجماعات مثل داعش قد تنتشر في مجتمعنا عبر الحواسيب وعبر وسائل التواصل الاجتماعي.”

أضاف أيضا ” إنفاذ القانون سيبقى حذرا في محاربة التطرف، في أي شكل كان.”

ذكر في الشكوى أن الغازي كان قد غير اسمه سابقا من هذا العام من روبرت مكولم. وقام أيضا بالتعهد بدعم الدولة الإسلامية وزعيمها وأبو بكر البغدادي في سنة 2014 عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وكان الغازي قد نشر عدة بيانات في محاولة حض الآخرين على الانضمام إلى الدولة الإسلامية.

تقوم FBI بشكل متزايد برصد الاتصالات بين الدولة الإسلامية والأمريكيين المحتمل تجنيدهم، ويأتي ذلك بعد الهجوم الذي حدث الشهر الماضي بغارلند، تكساس، والذي استهدف مسابقة لرسم صور كاريكاتورية للنبي محمد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب