تويتر . . انتقاد واسع لجامعة الحدود الشمالية حول مقابلة المتقدمات للماجستير من قبل رجال

رفحاء اليوم . خاص

لا زالت جامعة الحدود الشمالية تسعى سعياً حثيثاً في انتهاك أعراف أهل الشمال فبعد الساتر الزجاجي في قاعات كليات البنات تعود من جديد لتنتهك خصوصيات البنات ويقوم بالمقابلة للمتقدمات للماجستير رجال بدل من أن يقوم بالمقابلة كادر نسائي رغم توفر الكادر النسائي .

وقد احتج عدد من أولياء الأمور على هذا العمل وخصوصاً أنهم يرون أن الجامعة قامت بخداعهم حيث قاموا بإدخال نسائهم على الجامعة وتفاجئوا بأن من يقابل بناتهم رجال وليس نساء , وقالوا قد يزعم أصحاب القرار بأن المتقدمات قد تم مقابلتهن من خلف الساتر الزجاجي والذي قال عنه البعض أن لا يعفي الجامعة من المسؤولية .

فيما ذكرت بعض المتقدمات لـ“رفحاء اليوم” أنهن تفاجئن بإدخالهن في قاعة موجود بها أربعة رجال خلف ساتر زجاجي مع وجود عدد من النساء في القاعة لم يتدخلن في التقييم نهائياً وقاموا الرجال بتوجيه الأسئلة للمتقدمات وتقييمهن.

وأسس مجموعة من أولياء الأمور والناشطين هاشتاق يستنكرون فيه هذا التصرف من الجامعة #جامعة_الحدود_الشمالية_يقابل_المتقدمات_للماجستير_رجال :

حيث ذكر الشيخ محمد بن عايد العنزي ‏بادرة غريبة من إدارة الجامعة أليس لديها نساء.
وقال تفاجأ الكثير بدخول بناتهم ونسائهم على رجال. وقال في تغريدة أخرى منتقداً حجج الجامعة : تتذرع الجامعة بأن المقابلة من خلال حاجز زجاجي غير كاشف وما الداعي مع وجود كوادر نسائية. كوادر نسائية تدير كليات وأقسام ألا تكون قادرة على إدارة وتنفيذ مقابلة شخصية.

وقال سعود الشمري بأي عرف أو شرع أو نظام لجنة مقابلة الطالبات رجال !!! وأما فيصل بن باز قال لو كانوا ( رجال ) ما رضوا بذلك إنما هم ذكور..

وقال الشيخ زيد فالح الربع أين الغيرة والرجولة وقال مخاطباً لأولياء الأمور : يجب الاعتراض على هذالتصرف من قبل أولياء أمورالطالبات عند أمير المنطقة. وقال وهذه واحدة من عيوب الجامعة فهاهم أبناء المنطقة يحملون الشهادات العليا ولايقبلون فيها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب