تنفيذ حكم القتل والصلب في وافد باكستاني لارتكابه جريمة القتل بعد الزنا بتبوك

  • زيارات : 346
  • بتاريخ : 12-أبريل 2013
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : نفذت وزارة الداخلية اليوم الجمعة حكم القتل والصلب حداً في منطقة تبوك، بحق الجاني أمجد علي قل- باكستاني الجنسية- وذلك لقيامه بالترصد لامرأة وعندما شاهدها متجهة إلى حوش أغنامها لحق بها ودخل عليها في إحدى الغرف، وغافلها وقام بالإمساك بها وربطها وتوثيقها وفعل فاحشة الزنا بها بالقوة، ثم قام بخنقها حتى فارقت الحياة، ثم سلب ما معها من نقود.

و تمكنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صك شرعي يقضي بثبوت ما نسب إليه شرعاً، وفقاً لبيان صادر اليوم عن الوزارة.

وأضاف البيان أنه نظراً لكون المدعى عليه مكلفاً عاقلاً بالغاً، ولاعترافه بطوعه واختياره، وحيث أن ما أقدم عليه فعل محرم ومعاقب عليه شرعاً، ويعد ضرباً من ضروب الحرابة والإفساد في الأرض والتعدي على الآمنين على سبيل الغلبة والقهر؛ فقد تم الحكم عليه بإقامة حد الحرابة وأن تكون عقوبته القتل والصلب.

وصدق الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا وصدر أمر سام بإنفاذ ما تقرر شرعاً بحق الجاني المذكور اليوم الجمعة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب