تمكين ذوي الموقوفين في قضايا الإرهاب من معايدة أبنائهم

  • زيارات : 360
  • بتاريخ : 29-يوليو 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : أكد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف وزير الداخلية على استمرارية تمكين ذوي الموقوفين من الزيارة خلال أيام عيد الفطر المبارك، في خطوة إنسانية دأبت عليها الوزارة في تيسير التقاء الأسر والأهالي مع أبنائهم الموقوفين في قضايا تمس الأمن الوطني والإرهاب، طوال العام للاطمئنان عليهم والوقوف على أوضاعهم باستمرار.

وستتولى إدارات السجون بالمباحث العامة التواصل مع ذوي الموقوفين لتحديد مواعيد زيارات العيد، وجهزت إدارات سجون المباحث في عدد من مناطق المملكة مواقع مناسبة لكي تضفي على استقبال الموقوفين بذويهم الأجواء العائلية وتوفير كافة متطلبات ضيافة العيد لكي يقدمها الموقوف لذويهم خلال زيارته من مشروبات وحلويات وخلافه.

يذكر أن هذه الخطوط تأتي استمرارا للزيارات التي تسمح بها وزارة الداخلية طوال العام للموقوفين في سجون المباحث بالالتقاء بأسرهم وأقاربهم ومحامييهم.

وكانت الوزارة قد أتاحت 8963 زيارة واتصالا خلال النصف الأول من شهر رمضان لتعزيز التواصل بين الموقوفين وذويهم، والاستفادة من عدة خدمات بالتساوي دون تمييز انطلاقا من أن الموقوف إنسان له كامل حقوقه و كرامته.
وتحرص الوزارة على تواصل ذوي الموقوفين بذويهم طوال العام وذلك عبر إطلاقها البوابة الإلكترونية «نافذة تواصل» تشمل خدمات أخرى كثيرة، وتأتي تلك الخدمات سعيا من الوزارة للتسهيل على ذوي الموقوفين وتمكينهم من التواصل مع أبنائهم من مواقعهم وبشكل أمن وسهل.

ويتمكن أهل الموقوف عبر بوابة (نافذة تواصل) من الاطمئنان المستمر على الموقوف عبر معرفة حاله اليومي ووضعه الصحي، والقانوني، وآخر المستجدات والتطورات الإجرائية، وغيرها، كذلك فإن الخدمات التقليدية أصبح لديها طريقة إلكترونية يسيرة، كحجز موعد الزيارة وتحديد تاريخها ووقتها إلكترونيا، والحصول على الموافقة بذلك عبر إشعارات الرسائل القصيرة، إضافة لذلك فإن خدمة الاتصال المرئي المباشر عبر الفيديو ستكون متاحة بين الموقوف وذويه، والتي تتميز بالخصوصية التامة والتطور التقني.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب