تطور : بريطانيا تطرد الدبلوماسيين الإيرانيين

رفحاء اليوم ـ BBC

قررت بريطانيا طرد كل الدبلوماسيين الإيرانيين وإغلاق السفارة الإيرانية في لندن وذلك ردا على مهاجمة السفارة البريطانية في طهران، بعد مظاهرة نظمت للتنديد بالعقوبات المفروضة على ايران بسبب برنامجها النووي.

ومنح الدبلوماسيون الإيرانيون 48 ساعة لمغادرة الأراضي البريطانية، كما تقرر إغلاق سفارة بريطانيا في طهران، وبالمقابل غادر كل الدبلوماسيين البريطانيين الأراضي الإيرانية.

وجاء الإعلان عن هذه الخطوات على لسان وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ في كلمة أمام البرلمان البريطاني.

وأكد هيغ أمام البرلمان أنه أصدر أوامره بالإغلاق الفوري للسفارة الإيرانية في لندن.

وقال هيغ أمام البرلمان البريطاني “لا يمكن أن يتوقعوا (الإيرانيون) أن تكون لهم سفارة عاملة هنا”.

وأضاف قائلا “يجب أن نكون واضحين جدا بأنه لا يوجد توتر في العلاقات يمكن أن يبرر، بأي طريقة وتحت أي ظروف، الفشل في حماية طاقم دبلوماسي والمنشآت الدبلوماسية”.

ويأتي هذا التدهور في العلاقات البريطانية الإيرانية بعد يوم من الهجوم الذي شنه متظاهرون إيرانيون على مبنى السفارة البريطانية في طهران.

وقال هيغ إن الهجوم الذي تعرضت له السفارة البريطانية قد تم “بدرجة ما من قبول النظام (الإيراني)”.

وتابع قائلا “إن فكرة حدوث ذلك (الهجوم على السفارة) من دون درجة من القبول من جانب النظام هي أمر خيالي”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب