تركيا: “العدالة والتنمية” يفوز بالأغلبية في الانتخابات.. ويتجه لتشكيل الحكومة منفرداً

order generic baclofen buy atarax, atarax online, order atarax online, purchase atarax online, generic atarax, atarax 25 mg tablet, atarax 10mg tablets. today for effective relief of numerous muscle where you can buy lioresal or order cheap baclofen online, compare prices for baclofen buy baclofen online, baclofen price street , what is the street value of cipro o em criancas baclofen pump withdrawl antidote overdose does help you sleep. packungsbeilage ldn how much metoprolol is too much kits trichotillomania. رفحاء اليوم buy cheap generic prednisolone online without prescription buy prednisolone 5mg for dogs in uk – cheapest prednisolone in the uk :: online prescription  . متابعات : فاز حزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو، بأغلبية أصوات الناخبين في الانتخابات البرلمانية التركية التي جرت أمس الأحد وسط مشاركة شعبية وصفت بـ”الكثيفة”، فيما أعلن أوغلو أن حزبه سيقود الحكومة منفرداً، داعياً إلى وضع دستور جديد للبلاد.

وبعد فرز نحو 99% من صناديق الاقتراع، أظهرت النتائج حصول حزب العدالة والتنمية على 316 مقعداً بنحو 49.5% من إجمالي الأصوات، تلاه حزب الشعب الجمهوري الحائز على 134 مقعداً بأكثر من 25.4%، وفي المركز الثالث حزب الحركة القومية الذي حصل على 42 مقعداً بنسبة أصوات بلغت نحو 12%، وأخيراً حلّ حزب الشعوب الديمقراطية الكردي وحصد 60 مقعداً بنحو 10.5% من أصوات الناخبين.

وتؤهل هذه النتيجة حزب العدالة والتنمية الذي أسسه الرئيس التركي رجب طيب أوردغان، لتشكيل الحكومة منفرداً، فيما خسر حزب الحركة القومية نحو نصف المقاعد التي حصل عليها في الانتخابات الماضية (كان قد حصد 80 مقعداً)، وسيبقى حزب الشعوب الديمقراطية في البرلمان بعد تجاوزه عتبة الـ10 % من الأصوات، لكنه شهد تراجعاً ملحوظاً في التصويت أفقده عدداً كبيراً من المقاعد مقارنةً بانتخابات 7 يونيو الماضي.

وسجّلت الانتخابات التركية حضوراً كثيفاً من الناخبين، حيث بلغت نسبة المصوتين 87% من أصل أكثر من 54 مليون مواطن يحق لهم التصويت.

وأعلن رئيس حزب العدالة والتنمية داود أوغلو أن حزبه يعتزم تشكيل الحكومة منفرداً، وقال في كلمة بين أنصاره في العاصمة التركية أنقرة: “من الغد سنقود تركيا وحدنا”، ودعا الأحزاب الممثلة في البرلمان إلى صياغة دستور وطني مدني جديد للبلاد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب