“تحالف ثلاثي” يطور “وعد الشمال” بـ 26 مليار ريال

رفحاء اليوم . واس

وقعت شركة التعدين العربية السعودية (معادن) اليوم اتفاقية الشراكة لمشروع معادن للفوسفات في مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية بمنطقة الحدود الشمالية بنسبة 60% لشركة التعدين العربية السعودية (معادن) و25% لشركة موزاييك و15% للشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) لتطوير مجمع متكامل لإنتاج الفوسفات في المملكة العربية السعودية.
وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة معادن المهندس خالد بن صالح المديفر أن المشروع تبلغ تكلفته الأولية التقديرية حوالي 26 مليار ريال ، ومن المتوقع أن يبدأ الإنتاج في المنشآت الجديدة أواخر العام 2016م، بطاقة إنتاجية إجمالية تبلغ نحو (16 مليون) طن سنويا، تمثل المنتجات النهائية منها (3 ملايين ) طن تقريبا من الأسمدة الفوسفاتية والمركبة، بالإضافة إلى (440 ألف) طن من المنتجات التحويلية تشمل حامض الفوسفوريك النقي (PPA) المسـتخدم في الصـناعات الغـذائية، وثلاثي بولي فوسـفات الصوديوم (STPP) المستخدم في تصنيع المنظفات، ومنتجي فوسفات أحادي وثنائي الكالسيوم (DCP/MCP) المستخدمين في تصنيع أعلاف الحيوانات ، كما يدرس المشروع تنفيذ عدد من المصانع الإضافية لمنتجات صناعية وتحويلية أخرى.
وأفاد أن مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية جاء وفاء لوعد خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – لأهالي منطقة الحدود الشمالية بأن تأخذ المنطقة نصيبها من الرخاء والتنمية ، حيث سيشكل المشروع المشترك الذي تطوره معادن وشركاؤها أول مشروع صناعي استثماري رئيس في مدينة وعد الشمال .
وبين أن المشروع يوفر حوالي 1500 وظيفة مباشرة و2300 وظيفة غير مباشرة (موظفي المقاولين للخدمات الدائمة للمشروع).
وأشار المديفر إلى أن المشروع سيضيف قيمة لمساهمي شركة معادن ، حيث يعد أحد أكبر المشاريع المتكاملة لإنتاج الأسمدة الفوسفاتية في العالم وأكثرها كفاءة ، كما سيضاعف المشروع إنتاج معادن من الفوسفات بتكلفة تنافسية تدعم وصول منتجاتها إلى الأسواق العالمية الرئيسة.
وأضاف أن الشراكة تعد خطوة مهمة في تنفيذ مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية وذلك على طراز حديث وبمعايير عالمية مماثلة للمدن الصناعية في الجبيل وينبع ورأس الخير، وفقا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – لشركة معادن بتطوير المدينة في العام 2012م”.
وقال الرئيس التنفيذي لشركة معادن إن هذه الشراكة ستوفر لمشروع معادن وعد الشمال للفوسفات خبرات عالمية تعزز من المميزات التنافسية للمشروع عالمياً ، وفي عام واحد فقط استطاعة الشركة التعامل مع مقاولين محليين وعالميين من أمريكا وأوروبا وآسيا ، ونتوقع أن يتم الانتهاء من توقيع عقود الهندسة والمشتريات والبناء قبل نهاية العام الحالي 2013م ، والبدء في أعمال الإنشاءات في الموقع العام المقبل 2014م .
وأشار إلى أن هذه الشراكة تعطي دفعة قوية لإقامة المشروع وذلك لكونها ستجلب أفضل الخبرات العالمية، إلى جانب ما تمتلكه شركة معادن من خبرة واسعة في مجال صناعة التعدين ، كما أن مشاركة شركة سابك التي تعد من أكبر منتجي البتروكيماويات في العالم في هذا المشروع ستوفر خبرة واسعة في تنفيذ مثل هذه المشاريع العملاقة وستعزز القدرات التسويقية العالمية للمشروع ، إضافة إلى ما توفره خبرة شركة “موزاييك” التي تتعدى قرنا من الزمن في مجال صناعة الفوسفات والأسمدة وتعتبر أكبر منتج للأسمدة الفوسفاتية في العالم للمشروع المشترك خبرة فنية وتشغيلية واسعة، وفق أفضل النظم البيئية ونظم الإدارة والسلامة.
وأكد الرئيس التنفيذي أن شركة معادن تفخر بأن استثماراتها المتنوعة في مناطق المملكة هي استثمارات ناجحة ذات مردود اقتصادي يعود بالنفع على مساهمي الشركة كما يسهم في تنمية مناطق المملكة المختلفة وايجاد الوظائف المجدية لأبنائها من خلال التدريب والتأهيل المهني وإعدادهم ليتولوا دفة القيادة الإدارية لتلك المشاريع في المستقبل .
وأضاف بأن معادن بدأت في برنامج تنسيقي للمساهمة في تطوير المنطقة بتوفير فرص تدريب وتوظيف الشباب في المنطقة الشمالية بالمملكة، كما سيكون المشروع حافزاً قويا لتنمية الشركات الصغيرة والمتوسطة في المنطقة.
وأوضح المهندس المديفر أن مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال له بعد اقتصادي واجتماعي مهم يهدف إلى تطوير المنطقة وتنميتها ، مشيراً إلى أن الشركة اعتمدت حزمة من المبادرات تستهدف التنمية الاجتماعية في المنطقة الشمالية ، حيث ستستقطع الشركة نسبة من الأرباح السنوية لمشروع معادن للفوسفات في مدينة وعد الشمال لدعم صندوقين ، الأول يهدف إلى تمويل مشاريع التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمنطقة، ويهدف الثاني إلى دعم الأنشطة البحثية والتطويرية لصناعة الفوسفات ومنتجاته التي سيقوم بها مركز الأبحاث والتطوير الذي ستنشئه الشركة في مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال والمختص بهذه الأبحاث.
وأبان أن الشركة أنشأت مركز تدريب عالمي متخصص في مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال لتغطية احتياجات المدينة من الكفاءات المهنية بالتعاون مع المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ، إلى جانب التنسيق مع الجهات المعنية في المملكة للمساعدة في رفع القدرات الأكاديمية والعلمية للطلاب في مدرستين ثانويتين في مدينتي طريف وعرعر .
يذكر أن مشروع الملك عبدالله لتطوير مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية يشهد تقدما ملحوظا حيث أكملت شركة معادن الخطة الرئيسة لتطوير المدينة ويتوقع منح عقود الإسكان والطرق والبنى التحتية للمرحلة الأولى من تطوير المدينة في الربع الرابع من عام 2013م ، على أن تبدأ أعمال الإنشاءات قبل نهاية العام ، كما تعمل الشركة السعودية للسكك الحديدية (سار) حالياً على خط حديدي طوله 130 كم لربط مدينة وعد الشمال بشبكة الخطوط الحديدية ، بالإضافة إلى مضي الشركة السعودية للكهرباء قدماً بربط مدينة وعد الشمال بالشبكة المحلية بالضغط العالي للكهرباء. كما تعمل شركة أرامكو السعودية على ضمان إمداد وعد الشمال بالغاز قبل بداية الانتاج .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب