تأجيل محاكمة مرسي وآخرين في قضية اقتحام السجون إلى 22 فبراير

رفحاء اليوم . متابعات : أرجأت محكمة جنايات شمال القاهرة، محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي وآخرين في قضية اقتحام السجون، إلى 22 شباط/فبراير المقبل.

وقرَّرت هيئة المحكمة برئاسة المستشار شعبان الشامي، تأجيل قضية اتهام مرسي و131 آخرين باقتحام السجون والفرار من سجن وادي النطرون، وارتكاب جرائم قتل وإتلاف عمدي للمال العام، إلى جلسة تعقدها في 22 شباط/قبراير المقبل، بناء على طلب دفاع المتهمين للإطلاع على مستندات القضية، مع استمرار حبس المتهمين.

وبدأت محكمة جنايات شمال القاهرة، في وقت سابق اليوم، النظر بأولى جلسات محاكمة الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، و131 متهماً من قيادات الإخوان المسلمين وعناصر حركة حماس وحزب الله، بقضية اقتحام السجون والفرار من وادي النطرون.

ووجّه قاضي التحقيق للمتهمين تهم الإشتراك “بطريق الاتفاق والمساعدة مع متهمين فلسطينيين ومصريين مع عناصر من حركة حماس، وقيادات التنظيم الدولي للإخوان وحزب الله، على إحداث حالة من الفوضى لإسقاط الدولة ومؤسساتها، تنفيذا لمخططهم”.

وكان قاضي التحقيق فى قضية الهروب من سجن وادي النطرون المستشار حسن سمير، أمر بإحالة مرسي و131 متهماً آخر من قيادات جماعة الإخوان المسلمين وعناصر من حركة حماس وحزب الله، إلى محكمة الجنايات.

وكان مرسي وقيادات من الإخوان المسلمين يقضون في حينه، عقوبات بالسجن في وادي النطرون، واستطاعوا الفرار من السجن خلال الثورة على الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب