بوتين يلوح بنشر صواريخ نووية على حدود أوروبا

رفحاء اليوم . متابعات : أعاد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، التأكيد على أن بلاده تعتزم نشر مجموعة من الصواريخ النووية في مقاطعة “كالينينغراد”، في أقصى الغرب الروسي، على الحدود مع أوروبا.

وقال بوتين، خلال المؤتمر الصحفي السنوي الخميس، إن منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية، التي تنشر عناصرها في أوروبا، “تشكل تهديداُ للأمن القومي الروسي”، وفق ما نقلت وكالة “نوفوستي” للأنباء.

وأضاف الرئيس الروسي قائلاً: “في واقع الحال، السلاح الأمريكي متواجد في أوروبا، ولا أحد من الأوروبيين يراقبه.. ونحن ننظر إلى نشر صواريخ اسكندر في مقاطعة كالينينغراد، كرد على نشر الدرع الصاروخية في أوروبا.”

إلا أنه استدرك قائلاً: “لكننا لم نتخذ قراراً بعد.. فليهدأ الأوروبيون”، واعتبر أن صواريخ “اسكندر” ليست الوسيلة الوحيدة التي يمكن أن تستخدمها روسيا للدفاع عن نفسها، رغم أنها “السلاح الأكثر فعالية في العالم في فئتها”، حسب وصفه.

كما تطرق بوتين إلى قضية رجل الأعمال الروسي، ميخائيل خودوركوفسكي، رئيس شركة “يوكوس” النفطية، وأحد أبرز المعارضين السياسيين لبوتين، والذي يخضع لعقوبة السجن حالياً، قائلاً إنه سيوقع قريباً مرسوماً بالعفو عنه.

ورداً على تساؤل حول ما إذا كان “قانون العفو”، الذي سيصدر بمناسبة الذكرى العشرين لإقرار الدستور، سيشمل رئيس خودوركوفسكي، قال بوتين إنه سيصدر مرسوماً بالعفو عنه، بموجب التماس تقدم به رجل الأعمال المعارض.

وأضاف بوتين أن “خودوركوفسكي قضى في السجن أكثر من 10 سنوات، ونال ما يستحق من عقوبة، وهو اليوم يستند في التماس العفو إلى أسباب إنسانية، تتعلق بوالدته المريضة”، بحسب ما نقلت الوكالة الرسمية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب