بشار الأسد : سأعيش وأموت في سوريا ولست دمية

رفحاء اليوم . وكالات

رفض الرئيس السوري بشار الأسد فكرة مغادرة سوريا أو اللجوء إلى أي بلد آخر، وذلك في مقابلة مع قناة “روسيا اليوم” تبث غدا الجمعة.

وبحسب مقتطفات بثتها اليوم القناة الناطقة بالعربية، قال الأسد “لست دمية ولم يصنعني الغرب كي اذهب إلى الغرب أو إلى أي بلد آخر. أنا سوري، أنا من صنع سوريا، وسأعيش وسأموت في سوريا”.

وقال : “أعتقد أن كلفة الغزو الأجنبي لسوريا لو حدث، ستكون أكبر من أن يستطيع العالم بأسره تحملها لأنه إذا كانت هناك مشاكل في سوريا خصوصاً وأننا المعقل الأخير للعلمانية والاستقرار والتعايش في المنطقة، فإن ذلك سيكون له أثر الدومينو الذي سيؤثر في العالم من المحيط الأطلسي إلى المحيط الهادي”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب