بالمينو يعود للأهلي بشروطه والفهمي يغادر

رفحاء اليوم . متابعات : أكدت مصادر أن إدارة النادي الاهلي توصلت لإقناع الكولمبي خايرو بالمينو بالعودة الى تمثيل الفريق مجددا بعد أن رحل الموسم الماضي عائدا الى بلاده بناء على رغبته رغم ان النادي يمتلك بطاقته الدولية حتى نهاية 2014م، وتضيف المصادر نفسها بأن اللاعب قبل العودة ولكن ليس بنفس المميزات السابقة، حيث طالب بزيادة قيمة عقده.

وجاءت موافقة بالمينو على العودة بعد ان فقد مركزه في المنتخب، حيث لم يتم استدعاؤه لتشكيلة كولمبيا المشاركة في كأس العالم المقامة بالبرازيل، في وقت طالب فيه الكثير من محبي النادي بعودته، بعد أن سجل في تجربته السابقة مع الفريق نجاحات كبيرة وقدم مستويات عالية وكان ركيزة أساسية داخل الملعب.

في الجانب الآخر، لا تزال الادارة الأهلاوية تسعى جاهدة لإتمام تعاقداتها الجديدة للموسم الجديد في تكتم شديد خوفا من تسربها ومن ثم فشلها ودخول أطراف أخرى في المنافسة على أي صفقة سواء مدرب أو لاعبون، ويسعى مسيرو النادي للتحضير لمفاجآت تسر الجماهير الاهلاوية كما أعلن من قبل الأمير فهد بن خالد رئيس النادي.

وفي المقابل تنتظر الجماهير الاهلاوية تحقيق طموحاتها في الإعلان عن تعاقدات ناجحة تبشرها بموسم مثمر، ومعرفة آخر التجهيزات والاطمئنان على فريقها، خصوصا أنها طالبت مرارا وتكرارا بتحقيق الحلم الغائب عنها سنوات طويلة وهو بطولة الدوري الذي أصبح هاجسها ومطلبها الأول والأخير، كما طالبت ادارة النادي بإنهاء جميع الملفات قبل بداية معسكر الفريق الذي ستحتضنه مدينة الباحة، وتساءلت الجماهير عن الهدف من إقامة معسكر خارج مدينة جدة دون وجود مدرب للفريق واكتمال نصاب الأجانب.

ومن المتوقع أن تعلن الادارة غداً الأربعاء عن قرب وصول المدرب الجديد جوستافو، حيث أعلنت جميع الأندية الأخرى عن تعاقداتها مع المدربين سواء الكبيرة التي تنافس الاهلي في الإمكانات المادية أو تلك التي تقل عنه إمكانات مادية، وتشير المصادر الى ان تأخير النادي الاهلي في التعاقد مع المدرب والمحترفين الأجانب يعود الى الإجراءات الروتينية التي تعيق التعاقدات.

ومن جانبها ارتأت ادارة النادي التأني وعدم الاستعجال وتجنب الوقوع في الأخطاء السابقة.من جانب آخر، يغادر اللاعب ياسر الفهمي الى الدوحة اليوم أو غدا لاستكمال علاجه التأهيلي هناك، وسيقوم بإجراء عدد من الفحوصات على الركبة وذلك لشعوره بألم قبل بدء التأهيل الأخير.

وكان الفهمي قد أجرى عملية الرباط الصليبي قبل نحو ستة أشهر على يد البروفيسور سالم الزهراني وهي الإصابة الثالثة له في المواسم الثلاثة السابقة، حيث حرمته اللعب طوال الموسمين الأخيرين مع الفريق الأهلاوي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب