بالصور والوثائق “البندري العنزي” 17 عام تناشد أهل الخير مساعدتها لاستكمال علاجها برفحاء

رفحاء اليوم . خاص

تعيش المواطنة “البندري العنزي” 17 سنة ــ من سكان محافظة رفحاء ــ في وضع صحي متردٍ نتيجة للفشل الكلوي الحاد لكليتيها واعتمادها على الغسيل الكلوي ثلاث مرات في الأسبوع كحل مؤقت بانتظار تحقيق حلمها وحلم والدها الكبير في السن بمعالجتها خارج المملكة لعمل زراعة كلى لها وفي أقرب وقت ممكن كحل نهائي كما يراه الأطباء المشرفون على حالتها.

البندري بدت حالتها تتردى يوماً بعد يوم حيث نزل وزنها وتدهورت صحتها رغم صغر سنها الأمر الذي حرمها من إكمال دراستها وفق تقارير تحتفظ بها “رفحاء اليوم” ذكرت فيه (ان المريضة انثى تبلغ من العمر 17 سنة تعاني فشل كلوي مزمن ونهائي وعلى الغسيل الدموي 3 مرات في الأسبوع منذ سنة والحالة العامة مستقرة وتحتاج إلى زراعة كلية).

من جهته بين مدير مركز غسيل الكلى بمستشفى رفحاء المركزي سعدون عبيد الشمري ان المريضة البندري قابلة لزراعة الكلية وتم تحويلها لعدة مستشفيات ومن ضمنها مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث واستقبل الحالة والمتبرعين من العائلة ولكن للأسف لم تطابق فصيلة الدم وتحويلهم الى قائمة الانتظار الطويلة،وقد ناشد مدير المركز المجتمع بالتكاتف ومساعدة إخوانهم مرضى الفشل الكلوي والتقدم للمركز للحصول على كرت تبرع بالأعضاء .

والد البندري وهو يناشد من خلال “رفحاء اليوم” معالجتها خارج المملكة او إيجاد متبرع قال: لدي 10 من الأبناء والبنات وجميعهم لم تتطابق التحاليل المخبرية مع خلايا كلى البندري باستثناء كليتي انا ولكن لكبر سني لم يوافق المستشفى على إجراء عملية التبرع لابنتي، مما جعلنا نعجز عن إيجاد متبرع من الأسرة وثقتنا بالله عز وجل كبيرة ثم بأهل الخير بأن يتم إرسالها في أقرب وقت للزراعة في خارج المملكة وذلك لعدم قدرتي المادية حيث الزراعة في الخارج تحتاج إلى مبالغ كبيرة فيما ظروفي لا تكفي لمساعدة أسرتي وقد تجاوزت 70 عاما من العمر، ودموعي تنسكب من عيوني عندما أرى ابنتي وفلذة كبدي في مثل هذه الحالة المرضية الصعبة وليس بيدي من الأمر شيء.

وللتواصل من أجل مساعدتها الاتصال بالأستاذ فهد الفريد على الجوال 0559959933 او التواصل مع مركز غسيل الكلى في مستشفى رفحاء.

1

2

4

6

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب