بالصور . . ” داعية ” يخلص وافداً من ” تمائم شركية ” بمدينة طلعة التمياط‎ بخيمة الإفطار ‎

  • زيارات : 601
  • بتاريخ : 2-يوليو 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : قام داعية هندي يعمل بمكتب الدعوة وتوعية الجاليات بمدينة طلعة التمياط، من إكتشاف تمائم كانت معلقة في رقبة وافد باكستاني، وتحمل طلاسماً شركية، فقدم له النصح ثم سلمه الوافد تلك القلاده بعد الإقتناع بعدم فائدتها.

وتفصيلاً، قال مدير العلاقات العامة والإعلام بمكتب توعية الجاليات عواد الشمري  حضر وافد باكستاني في العقد الثالث من العمر للإفطار داخل خيمة الإفطار المجاورة لمقر المكتب .

وأضاف: لفت إنتباه داعية المكتب الهندي وجود قلادة من الخيوط في عنق الوافد، فلما سأله عنها أجاب الوافد أنها تدفع الضرر وتحمي من العين والأمراض وجاء بها من بلاده، فطلب منه الداعيه نزعها تحقيقاً للتوحيد. 

وأردف: الداعية نصح الوافد بالإبتعاد عن مثل التمائم التي تتعارض مع الشرع، وأعطاه بعض التوجيهات والكتيبات عن التوحيد،وبين له الحكم الشرعي من هذه المسألة، فاقتنع بها الوافد وسلمه القلادة وعند فتحها كانت تحوي طلاسماً شركية.

وتُعرف فالتمائم بأنها جمع تميمة وهي ما يعلق على الأولاد من خرزات وعظام ونحو ذلك لدفع العين، وسميت تميمة لاعتقادهم أنهم يتم أمرهم ويحفظون بها.

وتعليق التمائم محرم ، وهو من التشبه بالجاهلية .
وإن اعتقد فيها النفع والضر من دون الله عز وجل ، فهذا شرك أكبر ، وإن اعتقد أنها سبب للسلامة من العين أو الجن ، فهذا شرك أصغر ، لأنه جعل ما ليس سبباً سبباً .

والدليل على كون التمائم من الشرك هو : قول النبي صلى الله عليه وسلم : ” إن الرقى والتمائم والتولة شرك “. رواه أحمد و أبو داود. والمراد بالرقى في هذا الحديث : الرقى المشتملة على الشرك بالله .

 

1 2 3 4 5 6

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب