بالصور الدكتور الحجيلان وكيل وزارة الثقافة والإعلام في زيارة لنادي حائل الأدبي

  • زيارات : 502
  • بتاريخ : 9-نوفمبر 2012
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . سعود الراضي الرفاع (حائل)

زار سعادة وكيل وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية الدكتور ناصر بن صالح الحجيلان مساء أمس الثلاثاء 21 / 12/ 1433هـ مقر النادي الأدبي في منطقة حائل؛ وكان في استقباله نائب رئيس مجلس إدارة النادي رشيد بن سلمان الصقري والمسؤول المالي للنادي عبدالرحمن بن سالم اللحيدان؛ والمسؤول الإعلامي فهد بن عمر التميمي، و موظفي النادي؛ و رحّب مسؤولوا النادي بتواجد الحجيلان وشكروه على تلبية الدعوة و زيارة النادي؛ و وصف رشيد الصقري زيارة الحجيلان للنادي بأنها حدث سعيد و وفاء من هذا الرجل الذي يبذل جهوداً مميزة وبارزة لخدمة الثقافة والأدب في المملكة.

و أطلع الصقري الحجيلان على محتوى المشاركة الفائزة بمسابقة بحثيّة كان أدبي حائل قد نظمها عن حياة الأمير نايف بن عبدالعزيز – يرحمه الله – ثمّ ألقت عضو مجلس ادارة نادي حائل الأدبي الدكتورة الجوهرة الجميل من خلال الشبكة الصوتية كلمة ترحيبية بقدوم الدكتور الحجيلان إلى أدبي حائل؛ و دعته ومسؤولي الوزارة لحضور ملتقى الكتّاب والصحافيين الذي سيـُقام في الأسبوع الأول من شهر صفر القادم؛ و أشادت الجميل بدعم الحجيلان ومتابعته لأنشطة نادي حائل الأدبي، كما قدّم عضو مجلس إدارة النادي فهد التميمي نبذة إلى الحجيلان عن مراحل إنجاز مشروع بناء المقر الجديد للنادي.

وقال الدكتور ناصر الحجيلان في كلمة مرتجلة: “أنه سعيد بتواجده في نادي حائل الأدبي”، وأشاد الحجيلان بكون أدبي حائل من أوائل الأندية التي فتحت الباب و جلبت دعماً قوياً من القطاع الخاص مُمثلاً بتبّرع رجل الأعمال معالي الدكتور ناصر بن إبراهيم الرشيد بتكاليف إنشاء المقر الجديد للنادي، وقال أن معاليه يستحق كل الشكر والتقدير على تبرعه هذا؛ و أضاف الحجيلان: “كانت التبرعات لهذا القطاع تبرعات محدودة”، و أشار إلى ظاهرة إيجابية و هي توجّه رجال الأعمال إلى الإستثمار في الانسان من خلال دعم المؤسسات الثقافية لتعزيز المواطَنة الصالحة؛ رغم أنه استثمار غير ظاهر، واشاد بجهود عضو مجلس ادارة نادي حائل الأدبي المسؤول المالي الأستاذ عبدالرحمن بن سالم اللحيدان في جلب الدعم، و نوّه بمقدرته على اقناع القادرين على الدعم بالتبرع لهذه لهذه المؤسسة الثقافية؛ ثم غادر الحجيلان مقر النادي مودّعاً بالحفاوة التي استقبل بها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب