“باتشيكو”: الشباب أدى شوطاً أول بإجادة وتراجعنا في الثاني

رفحاء اليوم . متابعات : علَّق مدرب الشباب “باتشيكو” على مباراة فريقه أمام باختاكور الأوزبكي؛ مؤكداً أن الفريق لعب شوطا أول رائعاً، سيطر فيه على مجريات المباراة وخلق فرصاً كثيرة وسجّل.

وتابع، أما الشوط الثاني، فقد خسرنا كثيراً من التمريرات وبدأ الفريق يتراجع للخلف، وهذا الشيء سوف أعمل عليه في المستقبل، وهو ما جعل مدرب فريق باختاكور يغيّر طريقة لعب فريقه باعتماده على الكرات الطويلة، بينما فريقنا فقد التنظيم، وهذا ما جعل الفريق الأوزبكي يكثّف من هجماته على دفاع فريقنا؛ ما جعلنا نستقبل أهدافاً، وهذا أيضاً سأعمل على تلافيه في المستقبل.

وأكمل، حين تتعرّض للأهداف فإن الفريق نفسياً يتعرّض للضغط، باعتقادي مشكلة فريقي بالشوط الثاني لم تكن مشكلة لياقة؛ بل هي مشكلة نفسية، وهذا ما لاحظناه بعد تسجيل هدفين في مرمانا، وكانت لدينا ردة فعل إيجابية سجّلنا من خلالها هدف التعادل الثاني.

وأضاف أن حكم اللقاء احتسب أخطاءً كثيرة على فريقي لم تكن صحيحة ولم يحتسب لنا ركلة جزاء، معتبراً أن حظوظ الفريق مازالت قائمة؛ كونه يملك نقطتين وحظوظ فرق المجموعة كلها متساوية تقريباً ولدينا القدرة على التعويض في المباراة القادمة.

وقال باتشيكو، دائما بعد الهزيمة تخرج الأشياء السلبية والفريق في المباراة لم يكن بحاجة أن يلعب برأسَي حربة في خط الهجوم؛ بل كنا بحاجة لتنظيم أكثر داخل الملعب؛ لأن الفريق كان متوازناً ومسيطراً على المباراة في الشوط الأول، فلا يعني أنني لم ألعب برأسَي حربة أنني سبب خسارة الفريق نقطتين.

وأكّد أن وجود اللاعب نايف هزازي في الشوط الثاني له تأثير وفعالية كبيرة على الفريق ويعتبر إضافة له، مشدّداً على ضرورة أن يحافظ على توازنه ومعدل التسجيل لدينا جيد في كل مباراة نسجل هدفين وما ينقصنا هو تنظيم العمل أكثر في الجانب الدفاعي وثقتي كبيرة بلاعبي فريقي، ونملك عناصر جيدة بإمكاننا الفوز في أي مباراة، وسأعيد حساباتي لأننا نلعب مباراة كل ثلاثة أيام وهذا يتطلب إراحة بعض اللاعبين وتشكيلة الفريق كانت جيدة ومناسبة وهذا لمسناه في الشوط الأول ولكن بداية الشوط الثاني لم نكن موفقين.

وختم حديثه بالقول إن مشكلات الفريق سواء التكتيكية أو حتى النفسية تقع على عاتق المدرب، فهو مَن يتحمّلها ويعمل على إيجاد العلاج لها.

أما اللاعب نايف هزازي، فأكّد أن سعادته كانت ستكون أكبر لو حصل على جائزة أفضل لاعب في المباراة والفريق فائز حتى يسعد بها، لافتاً إلى أن التعادل لم يكن طموحنا، لكنه مقدر علينا، وإذا حصلت أخطاء سنعمل على تلافيها مع المدرب في المستقبل.

وتابع حديثه بالقول لم يتبقَ لدينا أي فرصة للتفريط في أي نقطة في المباريات القادمة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب