الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل تكرم رعاة رالي حائل الدولي خلال السنوات الماضية

  • زيارات : 599
  • بتاريخ : 6-مارس 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . سعود الراضي الرفاع : ثمّن صاحب السمو الأمير عبد الله بن خالد بن عبد الله آل سعود مساعد رئيس الهيئة العليا لتطوير حائل رئيس اللجنة التنفيذية لرالي حائل الدولي دعم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبد المحسن أمير منطقة حائل وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن سعد عبد العزيز ، وقال: إن متابعة سموهما واهتمامهما بالرالي يُلقي على عاتق القائمين على تنظيم هذا الرالي مسؤولية كبيرة في الإنجاز والتطوير وتقديم الأفضل .

وبين سمو الأمير عبد الله بن خالد خلال حفل تكريم رعاة النجاح لمسيرة لرالي حائل الدولي خلال العشر سنوات الماضية والذي أقامته الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل ممثله باللجنة المنظمة لرالي حائل بإدارة من برامج الرعاية والتسويق للرالي (شركة أعالي ) وذلك  بقاعة الأمسيات بفندق الفيصلية بالرياض (مساء أمس ) على أن الشراكة بين القطاع الخاص والرالي تنطلق من حس وطني لدى القطاع الخاص بأهمية دعم مثل هذه المناشط المختلفة، التي حققت كثيرا من المكاسب للطرفين، مبيّنا أن منطقة حائل تشهد الآن نموا اقتصاديا وعمرانيا كبيرا .

 

DSC_9837 DSC_9856 DSC_9861 DSC_9865 DSC_9906

ونوّه سموه بتعاون كل القطاعات الحكومية والخاصة ومنها الاتحاد السعودي لرياضية السيارات والدراجات النارية ووسائل الإعلام التي وصفها بالشريك الأساسي في نجاح السباق وفعالياته وبرامجه، موجها الشكر للجميع على الدعم والمساندة وأن هذا ليس بغريب على مواطني المملكةالعربية السعودية وخاصة في حائل, كما قدم شكره إلى كل من عمل في لجان الرالي من رؤساء وأعضاء من منذو انطلاقته عام 2006م حتى الآن وخاصة بمن تواجدوا طيلة العشر أعوام .

وأوضح سمو الأمير عبدالله بن خالد “إن الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن عبدالمحسن بن عبدالعزيز حرصت عام 2005 قبل انطلاقة الفعالية على إيجادحراك اقتصادي في منطقة حائل وتم اختيار هذه الفعالية من قبل سمو أمير المنطقة وتم الرفع للمقام السامي الكريم في حينها بطلب الإذن على أن تقوم هيئة تطوير حائل بالإشراف على تنظيم ورعاية أول سباق للراليات بالمملكة وما يصاحبه من فعاليات سياحية ورياضية متعددة في منطقة حائل , وتمت موافقة المقام السامي الكريم على  تنظيم هذه الفعالية بمشاركة مع  القطاعات الحكومية الأخرىومن أهمها الرئاسة العامة لرعاية الشباب والهيئة العامة للسياحة والآثار وبقية القطاعات الحكومية والأمنية والخدمية الأخرى, بمشاركة من القطاع الخاص في المملكة العربية السعودية كرعاة دائمين للفعالية. مقدماً شكره لكل من أسهم في رعاية الرالي من بداية والى ألان وخاصة في النسخة الأولى عام 2006 التي كانت انطلاقة ينتاب الجميع الكثير من الشك والريبة في نجاحها كونها أول فعالية على مستوى المملكة العربية السعودية ولكن بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بإصرار وعزيمة الرجال نحتفل اليوم ونحن على مقربة من انطلاقة النسخة العاشرة لرالي حائل الدولي ، في منطقة حائل والتي تحظى بدعم واهتمام حكومتنا الرشيدة  في شتى المجالات كما هو معمول في جميع المناطق أدامها الله بالأمن والاستقرار، كما قدم شكره  للقطاع الإعلامي المحلي والخارجي معتبرا أنهم الشريك الأساسي بعد الله في نجاح هذا العمل في حضورهم وإصرارهم على إبراز الحدث فكان لهم الدور الفاعل في وضع بصمة عالمية لرالي حائل ، فشكرا لهم على ما قدموه وكلمة شكرا لا تكفي لهم فهم شركاء في هذا النجاح بعد الله مع القطاعات الحكومية حتى نتج عن وجود رالي حائل الدولي.

كما بين سموه إن الرالي ساهم في رفع التنمية الاقتصادية والسياحية لمنطقة حائل فقد كانت المنشئات  السكنية في المنطقة لا تتجاوز الأربعينمنشأه أما ألان فهي تتجاوز المائة والأربعين منشأه سكنية مابين فنادق وشقق سكنية.

موضحا انه يدور في اقتصاديات المنطقة في فترة الرالي والفعاليات المصاحبة له ما يتجاوز الميتين وخمسين إلى الثلاث مئة مليون ريال في مدة قصيرة لا تتجاوز أسبوع , وان هناك حراك اقتصادي في المنطقة وخاصة الأسر المنتجة التي تشارك سنويا لتعزيز دخلها المادي من بيع إنتاجها طيلة العام وبذلك تحقق هذا الهدف الأساسي التي سعت إليهالهيئة .

بعد ذلك قام سمو الأمير عبدا لله بن خالد رئيس اللجنة التنفيذية لرالي حائل بتكريم أكثر من 60 جهة راعية للرالي خلال سنواته العشر تقديرا لجهودهم وعطاءاتهم التي أسهمت في إنجاحفعاليات الرالي طيلة السنوات الماضية حتى لاقت أصداء مذهلة عند عشاق الراليات ومتابعي الرياضات الصحراوية أبرزها الهيئة الملكية للجبيل وينبع، الغرفة التجارية الصناعية بحائل، شركة أرامكو، شركة التصنيع الوطنية، شركة الجميح وشل لزيوت التشحيم المحدودة، مؤسسة البريد السعودي، شركة عبداللطيف جميل، شركة فال للمحركات، الشركة السعودية للصناعات الأساسية – سابك، مجموعة بن لادن، الاتصالات السعودية، البنك الأهلي، شركة نيسان للسيارات، شركة بن سمار للتجارة والمقاولات، شركة ركاء القابضة، الشركة العربية لتجارة المواد البترولية – ابسكو، شركة المراعي، البنك السعودي الفرنسي، الشركة السعودية للبتروكيماويات – سبكيم، شركة اسمنت اليمامة، شركة اسمنت حائل، ومجموعة MBC,وصحيفة الجزيرة , وصحيفة الرياض , وصحيفة عكاظ , وصحيفة المدينة , وصحيفة الشرق , والمجموعة السعودية للأبحاث والنشر وصحيفة الرياضية وصحيفة الاقتصادية وصحيفة الشرق الأوسط , مياه صفا مكة، مصنع حمود الرضيمان للأثاث، مؤسسة مون للمقاولات، الشركة السعودية للنقل سابتكو، شركة فهد المعجل و اخوانه، شركة اسمنت الجوف، شركة هرفي، شركة سعودي أوجيه المحدودة، برجر كنج، شركة العجيمي للمقاولات، شركة عصائر اوريجنال، شركة زيوت كاسترول، الخطوط الجوية العربية السعودية،  الافضل لتأجير السيارات، صفرا، البنك العربي، زين للاتصالات، العيسائي للسيارات، شركة الغزالي، شركة الحمراني – فوكس البترولية العربية السعودية المحدودة FUCHS، فندق لافونتين، مجموعة شركات الزاهد، شركة السويح للمقاولات، دانسات للشاشات، المستوصف الأهلي بحائل، شركة عمر باقادر – اطارات + بطاريات، المحامي عمر الجنيدي، the pitstop، ماكدونالدز، مياه فيحاء، فندق اروناني، مطاعم ومطابخ ضيوف الأصالة.

وفي نهاية الحفل وقع سمو الأمير عبدالله بن خالد و سمير شرفان المدير التنفيذي لشركة نسيان في الشرق الأوسط والسعودية عقد رعاية السيارة الرسمية للرالي لمدة ثلاث سنوات قادمة .​

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب