“هيئة الشمالية ” تقود زمام “التأنيث” . . وتمهل المحال 15 يوما

رفحاء . حمود حجي

قادت هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة الحدود الشمالية، زمام المبادرة في دعوة أصحاب محلات بيع المستلزمات النسائية إلى “التأنيث”، وأمهلت ملاك المحلات بمدينة عرعر 15 يوماً تبدأ من تاريخ توقيع خطاب التبليغ بضوابط واشتراطات محلات بيع المستلزمات النسائية الذي وزعته أمس، على أصحاب المحلات وحصلت “الوطن” على نسخة منه.
وجاء في الخطاب أن قرار التأنيث يشمل جميع محلات بيع الملابس النسائية الداخلية ومحلات بيع أدوات التجميل والعطورات وفساتين العرائس والعبايات النسائية والإكسسوارات وكل ما يتعلق بالمرأة ومستلزماتها.
واشترطت الهيئة بحسب الخطاب استنادا إلى القرارات الوزارية ذات الصلة، أن تتقيد جميع المحلات التي تقوم ببيع المستلزمات النسائية ببيعها للنساء فقط ومنع دخول الرجال وقصر العمل بهذه المحلات على النساء السعوديات ومنع ما يخالف ذلك وحجب رؤية ما بداخل هذه المحلات باتباع أسلوب النظام المغلق كنظام المشاغل النسائية، وأن تلتزم العاملة في بيع المستلزمات النسائية بزي محتشم وحجاب شرعي مع مراعاة التقيد بالقيم والأخلاق الإسلامية.
وتقاطع ذلك، مع مخاوف عدد من أصحاب محلات بيع المستلزمات النسائية من عدم توفر نساء سعوديات لسد حاجة المحلات من النساء بعد فرض تطبيق تأنيب البيع في المحلات.
وذكر عبدالرحمن العبيدي، أحد أصحاب المحلات، أن هناك عددا من المحلات التي تبيع المستلزمات النسائية أعلنت عن تخفيضات كبيرة على بضائعها محاولة في التخلص من هذه البضائع لتغيير نشاطها التجاري الذي تمارسه.
ولفت إلى أن بعض المحلات وضع عليها أصحابها إعلان عرضها للبيع أو التأجير نظراً لصعوبة توفير نساء سعوديات ليعملن بالبيع فيها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب