الهلال يتجه إلى رصد 600 ألف ريال لكل لاعب مقابل اللقب الآسيوي

رفحاء اليوم . متابعات : أعلن الأمير الوليد بن طلال، رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة، عن تقديم مكافأة مالية لكل لاعب هلالي مقدارها 40 ألف ريال بعد الفوز الذي حققوه على العين الإماراتي «3 / 0» في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال آسيا.

وقال الأمير الوليد بن طلال: «أهنئ ممثل الوطن بالفوز، وبهذه المناسبة أضاعف المكافأة إلى 40 ألفا لكل لاعب وإداري، سأسلمها بحضور أخي الأمير عبد الرحمن بن مساعد».

ويذكر أن الأمير الوليد بن طلال، أمر مؤخرا بصرف 41 سيارة لجميع أفراد بعثة المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة، بمناسبة حصولهم على لقب كأس العالم في كرة القدم للمرة الثالثة على التوالي.

ويعد الدعم السخي من قبل الأمير الوليد استمرارا للرعاية التي يوليها للرياضة السعودية والرياضيين السعوديين، حيث حظيت منذ أكثر من عقد من الزمان باهتمامه، من خلال تقديم مكافآت تشجيعية لأبطالها محليا وإقليميا.

وكان الأمير الوليد بن طلال قد دعم نادي الهلال في مناسبات عدة، منها دعمه بعشرة ملايين ريال سعودي (بواقع 2.5 مليون ريال سعودي سنويا للمواسم الأربعة المقبلة).

كما قدم 20 ألف ريال لكل لاعب والجهاز الفني لفريق الهلال والاتحاد، وذلك بمناسبة صعود الفريقين إلى ربع نهائي دوري أبطال آسيا.

وقدم الأمير الوليد بن طلال مليون ريال لنادي الهلال بمناسبة عودة التنافس القوي في دوري جميل، كما أهدى سيارتين بنتلي للمدرب سامي الجابر لجهوده المبذولة لنادي الهلال والرياضة السعودية.

من جهة ثانية علمت «الشرق الأوسط» أن إدارة نادي الهلال ستعيد النظر في المكافأة المالية المعلنة للفوز بالبطولة الآسيوية والبالغة نصف مليون ريال، وأن هناك اتجاها بأن لا تقل عن ضعف مكافأة التأهل للنهائي والبالغة 300 ألف ريال «أي 600 ألف ريال»، وهو مبلغ قياسي في تاريخ الأندية السعودية.

من جهة أخرى، عاود الفريق الأول تدريباته أمس بمران استرجاعي استعدادا لمواجهة الخليج غدا الجمعة في الجولة الخامسة من دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب