الهزاع: نسعى لتمديد “عقد النقل” والنويصر: أموالكم “غير كافية”

رفحاء اليوم . متابعات : أكد رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون السعودي عبدالرحمن الهزاع أنه يتطلع بقوة إلى أن تحظى القنوات الرياضية السعودية بتمديد امتلاكها حقوق نقل المسابقات الكروية السعودية تلفزيونياً لأعوام جديدة مقبلة، وقال “لدينا الرغبة في التمديد، ونملك أهدافا نطمح بقوة لتنفيذها إذا ما حظينا باستمرارية العقد تتجسد في الارتقاء بمستوى النقل التلفزيوني وتنوع البرامج الرياضية، وسنستند إلى خطة مدروسة لتنفيذ أهدافنا وتطلعات جماهير المملكة ومصلحة الأندية السعودية”.

وكان الهزاع، كتب تغريدات عدة على صفحته في “تويتر” أمس، قال فيها: “تتحدث وسائل الإعلام عن عروض من خارج المملكة للحصول على حق النقل التلفزيوني للدوري السعودي، وهنا أقول إن أهل الدار أكثر حرصا على أبناء الوطن بالتمديد لها لنقل الدوري السعودي”.

وأضاف “مطالبة هيئة الإذاعة والتلفزيون بالتمديد لها لنقل الدوري السعودي ينبع من حرصها على الرسالة الإعلامية مع قناعتها بأهمية دعم الأندية الرياضية”.

وأعقبت تغريدات الهزاع تعليقات أحدها قالت: “يفترض أن يكون تلفزيوننا أولى بنقل الدوري السعودي إما منفردا أو بالمشاركة.. ولكني لا أتفق مع المبرر الذي ذكرت”.

وقال آخر “الحرص يجب أن يشمل الجميع.. المشاهد والأندية أيضا.. لذا يجب منح الدوري قيمته العادلة.. لأن ما يحدث يدمر الأندية”.

وكانت صحيفة محلية نشرت عن رئيس رابطة الدوري السعودي محمد النويصر قوله: “هناك عرض تقدمت به قنوات أبوظبي الرياضية بلغ ملياري ريال سعودي للحصول على حقوق النقل التلفزيوني لدوري جميل لمدة تتراوح من 3 – 5 سنوات”.

لكن النويصر نفى أن يكون قد صرح لأي وسيلة إعلامية بوجود عرض، وقال : لم أصرح ولم أتلق عرضا رسميا من أي قناة تلفزيونية لشراء حقوق الدوري السعودي، بيد أنني أرحب بأي عرض يأتينا من قناة مملوكة لسعودي”.

وردا على الهزاع قال النويصر “ما قاله الهزاع إن أهل الدار أكثر حرصا صحيح وأتفق معه، لكن القنوات الرياضية السعودية هي واحدة من خمس قنوات فضائية أخرى نطمح في أن تتقدم بعروضها لشراء حقوق الدوري السعودي وهي (osn,mbc.rotana,line sport)، وأعلم يقينا أن الجميع حريص على شباب المملكة، ومن واقع استشعارنا للمسؤولية فنحن ننظر للإيجابيات، فنبحث بالتالي عن السعر الأعلى لتتمكن الأندية السعودية من تسيير أمورها بصورة جيدة، خصوصاً أنها تمر بمرحلة خطيرة ونادي الاتحاد مثال، والاعتماد على أعضاء الشرف لا يشكل سوى 42% من الدخل بينما يجب أن يكون النقل التلفزيوني هو أول وأكبر مصدر للدخل لهذه الأندية حتى تستمر إضافة إلى الرعاية والتذاكر والمنتجات وبيع اللاعبين”.

وأضاف “يجب أن توجد هذه المنظومة الصحيحة في صناعة كرة القدم لضمان استمرار أنديتنا، وما تحصل عليه الأندية من النقل التلفزيوني من خلال القنوات الرياضية السعودية لا يف باحتياجاتها، ولا يغطي مصروفاتها”.

وختم “أشيد بما تقدمه القنوات الرياضية السعودية من إنتاج تلفزيوني متطور، ويعد هذا الموسم أفضل من المواسم الماضية حتى باتت تنافس القنوات الأخرى في دول العالم ولكن المبالغ التي تقدمها للأندية قليلة، فالحقوق تتطلب أكثر من 400 مليون ريال في السنة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب