الهباس: الأمير سلمان رجل حكيم وشجاع ويسألني دوما عن أحوال الشمال بدوا وحاضرة

رفحاء . عودة المهوس

قال فهيد الهباس، إن اختيار الأمير سلمان بن عبد العزيز وليا للعهد وتعيينه نائبًا لرئيس مجلس الوزراء ووزيرا للدفاع، تتويج لعطاءات ولي العهد وجهوده في خدمة الوطن وسعيه عبر مسيرة تاريخية مديدة بالعمل الجاد والمنظم من أجل مواصلة رفعة المملكة إلى العصر الحديث بما يواكبه من تطور واستثمار للمستجدات العالمية والتقنية. وأوضح الهباس أنه يعرف الأمير سلمان منذ 40 عاما تقريبا ووصفه بالرجل الحكيم والشجاع، وقال: إنني عندما أقابل الأمير سلمان يسألني عن أحوال الشمال البدو والحاضرة، وهو دليل على حرصه على أحوال المواطنين ومعرفة كل صغيرة وكبيرة عنهم.

وأضاف أن ما يميز الأمير سلمان أنه يعرف هذه البلاد وحفظها شبرا شبرا مبينا “يسألنا أحيانا عن أماكن لم نتوقع أن يعرفها حتى ساكنيها، فالأمير سلمان دقيق وحريص في معرفة كل شبر في هذه البلاد وبأحوال مواطنيها. وأضاف أن الأمير سلمان يسعى إلى حل كثير من القضايا والسعي فيها لما فيه خير هذه البلاد وأهلها، وقال إنه أتى إلى الأمير سلمان في عدد من القضايا التي تهم عددا من مواطني أهل الشمال ولم يتوان في حلها.

ودعا الهباس الله أن يوفق الأمير سلمان في ولايته للعهد ويعينه ويبقيه ذخرا لأهل هذه البلاد.

وعبر الهباس عن حزنه العميق لوفاة الأمير نايف بن عبد العزيز، وقال لقد فقدنا رجلا قويا وشجاعا ساهم في حفظ البلاد من الأشرار والعابثين. وقال التقيت الأمير نايف خلال حياته عديدا من الممرات. وقال: إن آخر مقابله لي كانت قبل عامين، حيث أتيت له طالبا الشفاعة في إطلاق سراح أحد السجناء، وكان لي ما أردت حيث أمر بإطلاق سراحه وكانت فرحة أهل السجين كبيرة. هذا الموقف لم أنسه، والأمير نايف رجل مواقف وإنسانيته لا حدود لها ونسأل الله له الرحمة والمغفرة.

ويقول الهباس: بقدر حزننا على وفاة الأمير نايف إلا أن سعادتنا غامرة بتعيين الأمير سلمان وليا للعهد.

من جهته، أعرب هباس بن نايف الهباس عن أحر التعازي والمواساة لخادم الحرمين الشريفين في وفاة فقيد الوطن والأمة الأمير نايف بن عبد العزيز. وقال إن الراحل كانت له الأيادي البيضاء والرؤى الثاقبة في عمليتي التطوير والتحديث اللتين تمر بهما بلادنا من خلال المناصب التي تقلدها، منوها بما قام به الأمير نايف بن عبد العزيز من أعمال إنسانية عظيمة إبان حياته، حيث تأتي في إطار العمل الخيري الذي يحرص على تأديته. كما عبر عن سعادته بتعيين الأمير سلمان بن عبد العزيز وليا للعهد، وقال إنه الرجل المناسب في المكان المناسب، فالأمير سلمان رجل دولة من الطراز الأول وهو جدير بهذا المنصب، وقال إن الأمير سلمان من الرجال العظام الذين بنوا هذه البلاد وأعمال الأمير سلمان التي لا تعد ولا تحصى خير شاهد على ذلك، وسأل الهباس الله أن يعين الأمير سلمان ويبقيه سندا لخادم الحرمين الشريفين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب