النيجر تسلم مسؤولا كبيرا سابقا بالمخابرات الليبية إلى بلاده

رفحاء اليوم . متابعات : قالت مصادر عسكرية ان حكومة النيجر سلمت عبد الله منصور وهو احد كبار مسؤولي المخابرات الليبية السابقين خلال حكم الزعيم معمر القذافي لليبيا للاشتباه بتآمره ضد نظام الحكم في طرابلس.

وكان منصور واحدا من بين عدد من كبار اعضاء نظام القذافي ومن بينهم السعدي نجل القذافي فروا الى النيجر المجاورة في 2011 مع سيطرة الثوار على ليبيا.

ورفضت النيجر دعوات من لببيا لتسليم السعدي.

وقال مسؤول عسكري طلب عدم نشر اسمه “سلم منصور لطرابلس امس. قوات الامن اعتقلته واستجوبته في اطار تحقيق فيما اذا كان يتآمر ضد نظام الحكم في طرابلس.”

وقال علي زيدان رئيس وزراء ليبيا يوم الجمعة إن الحكومة تمارس عملها بشكل عادي وإن الأمن تحت السيطرة وذلك بعدما دعا مسؤول كبير في الجيش الى تعليق البرلمان وقيام القوات المسلحة بانقاذ البلاد.

وقال مصدر عسكري ثان في النيجر طلب عدم نشر اسمه ان السلطات وجدت ادلة على تآمر منصور للقيام “باعمال تخريبية” في ليبيا بعد تلقي معلومات من الحكومة هناك.

وقال المصدر “اتهامات طرابلس راسخة والسلطات ابلغت انصار القذافي الاخرين في النيجر بضرورة ان يظلوا هادئين .”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب