النصرة تتوعد حزب الله: مجاهدونا في لبنان بالآلاف

رفحاء اليوم . متابعات : أكد أ‌مير جبهة النصرة في القلمون بسوريا أبو مالك الشامي أن “معركة الجبهة مع حزب الله لم تعد مقتصرة على الحدود والجبال”، مضيفا: “إننا استطعنا اختراق اﻷ‌طواق اﻷ‌منية في كل المناطق في لبنان”.

أبو مالك الشامي، ووفق تسجيل صوتي نُشر على حساب جبهة النصرة على موقع يوتيوب ليل أمس الأربعاء، توجه إلى السجناء الإسلاميين في سجن رومية وباقي السجون، الذين وصفهم بـ”الأسرى المسلمين”، بالقول “قلوبنا عندكم وما هي إلا أيام معدودة وتفرج بإذن الله الكربات”.

وتابع الشامي أنه أصبح لدى الجبهة مجاهدون باﻵ‌ﻻ‌ف و”هم ينتظرون اﻹ‌ذن ليبدأوا المعركة داخل لبنان وعلى قرى الروافض حصراً”.

وقال: “إلى أهالينا في القلمون وإلى المسلمين في كل مكان، والله لن يهنأ لنا بال ولن تقر لنا عين حتى نشفي صدوركم، منكّلين بهؤﻻ‌ء المجرمين، وسنردّ لهم الصاع بأضعاف مضاعفة”.

وجاء في كلمة الشامي “إلى أهلنا في لبنان لا بد أن تقوموا قومة رجل واحد، كفاكم ذﻻ‌ً وهواناً وكفانا انتظاراً لسكين الذبح بيد حزب الرافضة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب