المولد: لا يهمني العويران.. وتفكيرنا في “اللقب”

رفحاء اليوم . متابعات : أكد لاعب المنتخب السعودي الأول لكرة القدم فهد المولد عدم اهتمامه كثيرا بأي مدح أو نقد، في معرض رده على انتقاد اللاعب الدولي السابق سعيد العويران ثم العودة لامتداحه. ولم يخف المولد أنهم غير راضين عن حضور الجماهير السعودية في “خليجي 22” المقام على أرضهم، مشيراً إلى أنهم ينتظرون زحفا جماهيريا لاستاد الملك فهد في المباراة النهائية غداً أمام قطر، مؤكداً أن تطور مستواه يعود إلى تدربه تحت قيادة مدربين مميزين.

المولد بين أن المباراة النهائية تختلف عن دور المجموعات، وهي لا تقبل القسمة على اثنين، وتحدث في السطور التالية.

كاد المنتخب أن يفقد التأهل بعد أن تقدم بهدفين وأدركت الإمارات النتيجة وأضاعت الكثير من الفرص.. لماذا؟

الحمدلله جاء التأهل بفضل الله ثم بفضل جهود زملائي اللاعبين، ونتيجة 2 / صفر كما يعرف الجميع هي أخطر نتيجة في كرة القدم، واستطاع منتخب الإمارات أن يعادلنا ونجحنا في العودة إلى المباراة، وأشكر اللاعبين الذين كانوا داخل الملعب وقدموا مستوى كبيرا، وكذلك من كانوا خارج الملعب فهم وقفوا مع زملائهم وحفزوهم، والجماهير التي حضرت المباراة لم تقصر ودعمت المنتخب، وننتظر عددا أكبر في المباراة النهائية.

شاركت في المباراة الأولى أساسياً بعد ذلك أصبحت بديلاً .. ما الذي تغير؟

هذه وجهة نظر مدرب المنتخب الإسباني لوبيز، ولا أعلم عنها شيئا، وهو مدرب عالمي وله تاريخه ويعرفنا كلاعبين جيداً، وأتمنى أن أكون متواجدا في الملعب سواء كأساسي أو بديل، رغم أن الأهم لدي أن يحصل الوطن على كأس البطولة.

ما سر تطور مستواك بشكل ملحوظ؟

عندما يتدرب اللاعب مع عدد من المدربين الكبار مثل المدربين الموجودين عندنا، فهو يحاول أن يستفيد منهم، وأنا أحاول أن أستفيد أكثر وأكثر كل يوم، وأمامي فرصة كبيرة ما زالت قياسا بعمري، وأتمنى أن أتطور أكثر وأكثر لخدمة منتخبنا ولأقدم ما يرضيني ويرضي الجماهير.

اللاعب السابق سعيد العويران انتقدك كثيراً وبعد مباراة الإمارات أشاد في تطور مستواك .. ما تعليقك؟

سعيد العويران من الأشخاص الذين أحترمهم، وأحترم وجهة نظره سواء انتقد فهد المولد أو مدح، وللأمانة لا يهمني كثيراً النقد والمدح، قدر ما يهمني أن أتطور وأقدم مستويات مميزة، والعويران كابتن كبير وسجل تاريخا في الرياضة السعودية لا يزال يذكر، وأتمنى أن أكون عند حسن ظنه عندما قال بأني تطورت، وإن شاء الله ما زلت أسعى للتطور أكثر وأكثر.

واجهتهم قطر في الدور التمهيدي وانتهت بالتعادل والآن تتكرر المواجهة في النهائي؟

مباراة صعبة جداً وتختلف عن الدور التمهيدي، فهذه مباراة نهائية لا تقبل القسمة على اثنين، وإن شاء الله تكون من نصيب الأخضر.

وعموما، بكل تأكيد، فمدربنا قرأ المنتخب القطري جيداً ووضع الخطة المناسبة، إذ تدربنا أمس وسنتدرب اليوم على نقاط ضعف وقوة المنتخب القطري، وسنكون جاهزين للمباراة.

بماذا تعدون الجماهير السعودية؟

نعدهم إن شاء الله بتحقيق الذهب للوطن ثم للجماهير التي ساندتنا ووقفت معنا، ودعمتنا كثيراً، ونحن قادرون على ذلك.

هل كان الحضور مرضيا لكم في البطولة؟

لأمانة لم يكن مرضيا لنا، ولكن الذين حضروا في المباريات السابقة فيهم الخير والبركة، ولكن هذه مباراة نهائية، وأثق إن شاء الله بأن الجماهير السعودية ستزحف إلى إستاد الملك فهد الدولي من وقت مبكر وتملؤه وتكون سندا لنا لتحقيق الكأس.

البطولة في الرياض هل سيبقى الكأس فيها؟

بإذن الله سيبقى الكأس في الرياض ولن يخرج منها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب