المملكة تسلم الأمم المتحدة ستارة باب الكعبة بعد تجديدها

  • زيارات : 216
  • بتاريخ : 29-يوليو 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : سلم مندوب المملكة الدائم في الأمم المتحدة، السفير عبد الله المعلمي، أمس الثلاثاء، الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، ستارة باب الكعبة المشرفة بعد إعادة تجديدها، ليعاد وضعها في موقعها السابق بالقاعة الإندونيسية بمقر الأمم المتحدة في نيويورك.

وكان الملك الراحل فهد بن عبد العزيز قد قدم ستارة باب الكعبة هدية للأمم المتحدة عام 1983م، بعدما كانت تغطي الجزء الشرقي من الكعبة الذي يشمل كسوة بابها المذهب ومخطوطات من آيات القرآن الكريم.

وأعيدت كسوة باب الكعبة إلى المملكة لتجديدها وإرجاعها إلى صورتها الأصلية، مستغلة وقت التجديدات التي تتم في مبنى الأمم المتحدة، لتوضع كما كانت بالقاعة الإندونيسية.

بدوره، أعرب بان كي مون عن شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، على هذا الإهداء القيم والتشرف بوجود كسوة باب الكعبة المميزة في إحدى قاعات الأمم المتحدة، متمنياً أن يكون ذلك المكان ملهماً للسلام في العالم، لما للكسوة من قيمة ثقافية ودينية.

من جانبه، أوضح السفير المعلمي أن حضور العديد من السفراء المعتمدين لدى الأمم المتحدة للمناسبة يدل على المكانة التي تحظى بها المملكة عالمياً، لافتاً إلى أن الكسوة تعد من رموز الدين الإسلامي الداعي إلى التسامح والإخاء.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب