المملكة الثانية عالميا في ضبطيات السلاح

  • زيارات : 257
  • بتاريخ : 21-يوليو 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : سجلت الجمارك السعودية، العام الماضي، 374 ضبطية لأسلحة وذخائر كان مهربون ينوون إدخالها إلى أراضي المملكة.

وجاءت الرياض في المرتبة الثانية عالميا لناحية الإبلاغ عن أعداد الضبطيات الخاصة بالسلاح والذخائر، بعد الولايات المتحدة الأميركية، طبقا لتقرير وزعته الجمارك .

كما احتلت الرياض المرتبة الثانية في الإبلاغ عن أكبر عدد من الضبطيات من مادة “أمفيتامين” بمعدل 977 كيلو جراما، فيما جاءت في صدارة الدول الأعضاء في منظمة الجمارك العالمية والبالغ عددها 179 دولة، في الإبلاغ عن أكبر عدد من الضبطيات من حبوب “الكبتاجون” والتي بلغت 7.902 كيلو جراما.

واستمرت الجمارك السعودية للعام الرابع على التوالي بالتقدم في مكافحة الغش التجاري والتقليد وحماية حقوق الملكية الفكرية على مستوى جمارك دول العالم الأعضاء بمنظمة الجمارك العالمية، طبقا لما أفصح عنه المتحدث باسمها عيسى العيسى، حيث احتلت موقعا متقدما في القائمة وجاءت بالمركز الثاني في مجال عدد حالات ضبط المواد المخالفة لحقوق الملكية الفكرية، حيث بلغ عدد ضبطياتها لعام 2013م (4.153) ضبطية مشتملة على (88.221.337) قطعة مقلدة، وهو ما يشكل ضعف ما تم تسجيله عن ضبطيات عام 2012م حسب تقرير منظمة الجمارك العالمية والبالغة (1.649) ضبطية مشتملة على (25.53) مليون قطعة مقلدة من مضبوطات جمارك دول العالم.

وبدراسة محتوى تقرير منظمة الجمارك العالمية، يلاحظ أن الجمارك السعودية جاءت في المركز الثاني في عدد حالات الضبط وجاءت في المركز الرابع في عدد القطع التي تم ضبطها ولا يعني هذا تأخر الجمارك السعودية عما كانت عليه في الأعوام السابقة، ولكن الدول الثلاث التي حققت المراكز الأول في عدد القطع التي تم ضبطها الواردة في هذا التقرير من قارة أفريقيا، جاء تقدمها نتيجة مشاركتها في عمليات مشتركة تحت مظلة منظمة الجمارك العالمية مثل عملية (بيالا) الخاصة بمكافحة الغش التجاري بالدول الأفريقية، ومجموع ما تم ضبطه في هذه العملية أكثر من (مليار) قطعة حسب التقرير.

من جهة أخرى أوضحت مصلحة الجمارك العامة أنها مستمرة في أعمالها خلال إجازة عيد الفطر المبارك في جميع المنافذ الجمركية “الجوية ، البحرية ، البرية” لإنهاء الإجراءات الجمركية اللازمة للواردات إلى المملكة والصادرات منها لتفادي أي تكدس بعد انتهاء إجازة العيد.

ودعا المستشار والمتحدث باسم الجمارك عيسى العيسى كافة الشركات والمؤسسات والمستوردين والمصدرين والمخلصين الجمركيين التقدم إلى إدارة الجمرك المعني الذي تأتي عن طريقه البضاعة لإتمام إجراءات فسحها وإخراجها من الساحة الجمركية. يذكر أن استمرار عمل الجمارك السعودية خلال المواسم وإجازات العيدين يأتي ضمن إطار أنشطتها الرامية إلى سرعة إنهاء إجراءات فسح البضائع الواردة والتخفيف من تكدسها إلى ما بعد إنتهاء موسم الإجازة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب