المقاطعة

  • زيارات : 1,634
  • بتاريخ : 30-سبتمبر 2012
  • كتب في : مقالات

المقاطعة

نايف مطر التومي*

بالأمس تم التطاول على أشرف الانبياء والمرسلين على سيد البشريه نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم فما كان منا إلا أن نادينا و طالبنا وتعالت اصواتنا بمقاطعة ( جوجل واليوتيوب ) لنصرة حبيبنا ونبينا عليه افضل الصلاة والسلام تخيل هذا الضعف والجبن الذي يملأنا لم نستطع فعل شي إلا مقاطعة جوجل ياللعار وقبلها كان هناك مطالبه بمقاطعة قناة فضائيه لأنها قامت بعرض مسلسل يتناول حياة الصحابي عمر بن الخطاب رضي الله عنه وكم كان هناك قبلها من المطالب بالمقاطعة واليوم تظهر لنا مطالب بمقاطعة جديدة اليوم يطالبون بمقاطعة ( الدجاج ) نعم لاتستغرب .. الدجاج . . إلى أين وصلنا وإلى أين سنصل بعد ذلك ؟!
هل إلى هذه الدرجة نحن شعب لاحول لنا ولا قوه إلا المقاطعه ، ، حتى الدجاج لم نستطع أن نهزمه ؟ !
إلى متى سنظل شعب مهما صرخ ومهما بلغت معاناته فلن تجد له أي أذن صاغية من أكبر مسؤول إلى أصغر مسؤول ؟ !
لماذا دائما نلجاء إلى المقاطعة وإلى متى سنظل ( نقاطع ) على مرأى ومسمع المسؤولين ؟ !
السؤال من آتى بهذه الثقافه الفاشلة والضعيفة والتي تدل على ضعف وذل ؟
ولماذا نحن الشعب الوحيد في العالم الذي يقاطع ؟
وبرغم كل هذه الحملات والمطالب إلا أني أراهن وأجزم بأن ٩٠ ٪ من هذه الحملات لم يطبق , هل تحولنا إلى شعب لانملك من الحلول إلا المقاطعه ؟
قد لا أستغرب غداً عندما تخرج علينا حمله تطالب بمقاطعة الحياة.

* كاتب إجتماعي برفحاء اليوم

4 تعليقات على: المقاطعة

  1. 1
    سعد الشمري

    لأننا ضعفاء سنقاطع حتى الدجاج يا نايف

    أنا أتساءل معك نفس السؤال لماذا لانملك من الحلول سوى المقاطعة

    مقال رائع يانايف ماشاء الله

  2. أعجبني هذا المقال . مع ان لي رأي مخالف . المقاطعه يا أخ نايف تجد لها صدى اذا اتحد الناس على رأي واحد واتفقوا على هذا الرأي . فعمر عندما شكا اليه الناس من سعر اللحم قال لهم . اتركوه لهم . فتركوه حتى فسد ..

  3. 3
    شمالي

    وعن الاساءه للرسول عليه الصلاة والسلام . فلن تفيد مقاطعة قوقل اوغيره . وانما تفيد ؟؟؟؟؟؟؟

  4. 4
    فهد الشمري

    مقال جميل يانايف
    ولكن اعتقد بأن أمر المقاطعة أصبح شر لابد منه
    لنجرب ولو لمرة واحدة مقاطعة سلعة ارتفع ثمنها أضعاف الأضعاف

    لنجرب ونرى هل أفادة المقاطعة بشيء وهل تأثر مورد الدجاج فعلا ؟

    كنت هنا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب