المفتي لـ”الدعاة”: لا يجب المشاركة في “تويتر” للتسلية أو الإثارة

  • زيارات : 274
  • بتاريخ : 17-يونيو 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : قال مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ: “إن الداعية الذي يشارك في مواقع التواصل الاجتماعي يجب أن يكون ذا علم شرعي، ولوجوده منفعة ومصلحة، بعيداً عن التسلية والإثارة والانتقاص من الآخرين”.

وخلال محاضرة قدّمها في جامع الإمام تركي بن عبدالله في الرياض أمس، بعنوان: “أخلاقيات التعامل مع شبكات التواصل الاجتماعي في ضوء الهدي النبوي”، وجه سماحة المفتي، الدعاة الشرعيين بتجنّب أسلوب الإثارة في مواقع التواصل الاجتماعي، مشدداً على ضرورة ألا تكون مشاركتهم فيها، إلا في حال رد ما يتم تداوله من أباطيل.

وأضاف المفتي : “هذه المواقع مشبوهة، لذا يجب ألا يتم الانضمام إليها، إلا إن كان في ذلك مصلحة لرد الباطل بالحق، فإذا كان الإنسان يهدف من تغريداته إلى إيضاح الحق ودحض الباطل المنتشر بين الناس فهذا لعله خير، أما الدخول لمجرد التسلية فلا يصلح، كما يجب على الداعية أن يكون ذا علم وفضل ليقدّم تغريدات بحق وأصول ثابتة وفق الكتاب والسنة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب