المعارضة تطلب مقعد سوريا بالأمم المتحدة

رفحاء اليوم . متابعات : ذكرت مصادر في المعارضة السورية أنها تعتزم التقدم بطلب للحصول على مقعد سوريا في الأمم المتحدة أسوة بجامعة الدول العربية.

وتفيد أنباء بأن قطر تعتزم طرح مسودة قرار على الجمعية العامة يرحب بالائتلاف السوري المعارض بوصفه الممثل الشرعى للشعب السوري.

ومن جهة أخرى، يسعى المبعوث الدولي والعربي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي إلى أن يكون مبعوثا للأمم المتحدة فقط، والتخلص من ارتباطاته بالجامعة العربية التي “اتخذت نهجا لم يعد يضمن حياده”، وفقا لدبلوماسيين بالمنظمة الدولية.

وأوضح دبلوماسيون بالأمم المتحدة أن الإبراهيمي “يشعر باستياء متزايد من تحركات الجامعة العربية للاعتراف بالمعارضة السورية وهو ما قوض دوره وسيطا محايدا”.

وقال أحد الدبلوماسيين: “الممثل المشترك يشعر أن نهج الجامعة العربية جعل من الصعب عليه أداء مهمته”، حسبما ذكرت وكالة أنباء “رويترز”.

وأضاف: “يشعر الإبراهيمي أنه سيكون من الأفضل أن يكون ارتباطه بالأمم المتحدة فحسب في هذه المرحلة لضمان حياده.”

ويقدم الإبراهيمي تقريرا إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الجمعة عن الأزمة السورية المستمرة منذ أكثر من عامين.

ومن جانبها، سارعت هيئة التنسيق الوطنية المعارض لتوجيه نداء إلى المبعوث الدولي والعربي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي بعدم تقديم استقالته.

وناشدت الهيئة التي تمثل ما يسمى “معارضة الداخل” الإبراهيمي بالتمسك بمهمته لـ”منع تفاقم الازمة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب