المعارضة السورية تتهم موسكو بـ”الانعزال” والتخلف عن “اللحظة التاريخية”

رفحاء اليوم . متابعات : رأى الائتلاف السورى المعارض أن موسكو “تعزل نفسها” عن غالبية دول العالم بوقوفها إلى جانب النظام السورى وتعيش “خارج اللحظة التاريخية”، وذلك فى رد على وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف الذى اعتبر أن مجموعة أصدقاء سوريا تلعب “دورا سلبيا” فى النزاع.

وقال الائتلاف، فى بيان نشر على موقعه على موقع التواصل الاجتماعى الفيسوك، “حين تعزل روسيا نفسها عن دول أصدقاء الشعب السورى وهى أكثر من مئة دولة بينها الدول الصناعية السبع الكبرى وجميع دول الاتحاد الأوروبى، وعن 20 دولة عربية مرتبطة بأعمق الوشائج مع الشعب السورى، فإنها تتخذ موقفا معزولا عن المجتمع الدولى يقف على النقيض من قيم الحرية والعدالة والمساواة وحقوق الإنسان الأساسية”.

وأضاف البيان أن “تصريحات الوزير الروسى تظهر استمرار انغلاق السياسة الخارجية الروسية فى قوقعة المصالح العسكرية الضيقة، وعدم فهم التغيرات التاريخية العميقة التى أفرزها الربيع العربى، وبلغت قمتها فى التغيير الذى يحدثه السوريون بدمائهم وأرواحهم”.

وتابع أن “وقوف روسيا بوجه توق السوريين إلى الحرية والديمقراطية لن يوقف مسيرتهم الظافرة، لكنه سيثبت مرة أخرى أن الإدارة الروسية تعيش خارج اللحظة التاريخية، وبعكس تيار التحرر الإنسانى”.

وكان لافروف صرح الأربعاء الماضى، بأن مجموعة أصدقاء سوريا تلعب دورا “سلبيا” فى النزاع السورى، لا سيما فى تفعيل اتفاقات جنيف.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب