المعارضة السورية: الأسد يشن حملة تدمير وتجويع وتهجير ممنهجة بالمعضمية

رفحاء اليوم . متابعات : ندد الائتلاف الوطنى السورى المعارض بالحملة العسكرية العنيفة، التى ينفذها النظام السورى على مدينة المعضمية فى ريف دمشق، واصفا إياها بحملة تدمير وتجويع وتهجير ممنهجة.

ونقلت قناة “سكاى نيوز عربية” الليلة، عن الائتلاف السورى المعارضة قوله إن الحصار المفروض على المدينة تجاوز الـ280 يوما، إضافة إلى أن عدد القتلى فيها تجاوز 700 شخص، وسط تعطل جميع المستشفيات، كما انعدمت المواد الغذائية بشكل كامل فى المدينة.

وفى مدينة معضمية الشام جرت اشتباكات عنيفة على الجبهة الشمالية بين الجيش الحر وقوات النظام التى تحاول اقتحام المنطقة، فى وقت قال الائتلاف الوطنى السورى إن النظام يقوم بحملة تجويع وتهجير ممنهجة بحق مدينة المعضمية ويكثف أعمال تدمير وهدم البنى السكنية وتهجير السكان.

من جهة أخرى، أفاد مركز حماه الإعلامى السورى بوقوع اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات النظام فى حى “طريق حلب” بحماه.

وتجددت الاشتباكات بين الجيش الحر وقوات النظام فى محيط مبنى بلدية مخيم اليرموك على شارع فلسطين، وفى حى القابون استهدف الجيش الحر متاريس لقناصة النظام على أطراف الحى.
كما قامت قوات النظام بقصف مدفعى عنيف على قرى مسعود وابن حنايا ومسعدة وأبو حبيلات، فيما جرت اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وأحد أرتال قوات النظام بريف حماة الشرقى كان يحاول الوصول لطريق خناصر بريف حلب الجنوبى.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب