المشاكل المالية تتفاقم في النصر وحمدان يستقيل

رفحاء اليوم . متابعات : تفاقمت المشاكل المالية في نادي النصر بعد مطالبة اللاعبين بتسديد جزء من رواتبهم قبل السفر إلى الإمارات والمشاركة في دورة بني ياس، وذلك في الوقت الذي لوّح فيه رئيس نادي الاتفاق عبدالعزيز الدوسري بإعادة اللاعب يحيى الشهري إلى الاتفاق لعدم وفاء النصراويين في تسديد ما تبقى من قيمة انتقاله، والبالغة 8 ملايين ريال.
ولجأ الاتفاقيون لعضو مجلس إدارة سابق في النصر مقرّب من الأمير فيصل بن تركي لحل هذه المعضلة.
وفي إطار تراكم الأزمات، قدّم أمين عام نادي النصر علي حمدان استقالته من منصبه، وهي ليست المرة الأولى التي يتقدم بها إلى رئيس النادي، إلا أن الأخير كان يرفضها، لكن جدية حمدان هذه المرة أجبرت الإدارة على قبولها بعد حوالي ستة مواسم قضاها في النادي، قدم خلالها جهداً كبيراً لتطوير العمل داخل النادي.
وقالت مصادر أن تأخر صرف رواتب العاملين بالنادي لمدة طويلة من بين أهم أسباب استقالة حمدان وابتعاده عن العمل الإداري، إضافة إلى رغبته التفرغ لأعماله الخاصة.
وكانت إدارة النصر أعلنت في وقت سابق أيضاً عن قبول استقالة المشرف على قطاع الفئات السنية العميد ركن خالد الرشيدان الذي أكد أنه تقدم باستقالته بسبب ازدواجية العمل داخل الفئات السنية.
من جهته، كلف رئيس النادي اللاعب السابق بدر الحقباني بإدارة الفئات السنية، وتبحث الإدارة حاليا عن مدير لفريق الناشئين.
وأشارت مصادر إلى أن الأقرب لتولي المنصب إداري الفريق الأولمبي السابق علي الحسينان على أن يساعده مدير فريق سدوس السابق دباس المشاري، وسبق للاثنين العمل في نادي سدوس وحققا نجاحات كبيرة تمثلت في صعود الفريق من الدرجة الثانية إلى الأولى قبل أن يعود أخيراً إلى الدرجة الثانية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب