“المرض الصامت” يُصيب 15 ألف سعودي

  • زيارات : 179
  • بتاريخ : 26-مايو 2015
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : كشف المشرفُ على مركز الملك سلمان بن عبدالعزيز للكلى، الدكتور محمد العومي، عن إصابة نحو 15 ألف مواطن سعودي بمرض الفشل الكلوي، وأن أكثر من ثلثيهم يخضع للغسيل الكلوي في برامج وزارة الصحة.

وأوضح في كلمة ألقاها، اليوم الثلاثاء (26 مايو 2015)، نيابةً عن وكيل الوزارة المساعد، أن أمراض الكلى أصبحت تُمثل ظاهرة عالمية مثيرة للقلق، لافتًا إلى أن الإحصاءات العالمية تُشير إلى أن معدل الإصابة بأمراض الكلى المزمنة على مستوى العالم يتجاوز 600 مليون نسمة (14,2% من عدد السكان)، وفقًا لـ”العربية نت”.

وأكد أن أمراض الكلى من الأمراض الصامتة التي تتسلل إلى جسم الإنسان خلسة، ولا تظهر أعراضها إلا بعد فترة من الإصابة بها، وقد شهدت انتشارًا واسعًا بين دول العالم، مضيفًا أن المملكة لم تكن بمنأى عن هذا النوع من الأمراض الذي قد يسبب على المدى الطويل قصورًا أو فشلا في وظائف الكلى، وفقًا للأرقام الموثقة من واقع سجلات مراكز ووحدات الغسيل الكلوي بالمملكة.

وأكد “العومي” أن الوزارة لا تدخر جهدًا في مباشرة دورها لمواجهة هذا المرض من خلال محورين مهمين، هما الجانب الوقائي عبر التوعية، وتعزيز الصحة والجانب العلاجي والعناية بالمريض.

وشدد على ضرورة إجراء الفحص الدوري على وظائف الكلى لما لذلك من أثر في الحفاظ عليها، فضلا عن دور التوعية في رفع الروح المعنوية والنفسية لدى مرضى الكلى، وتثقيف ذويهم والمحيطين بهم بأفضل الطرق للتعامل معهم، واستقصاء المفاهيم الخاطئة عن المرض، وتصحيحها بمعلومات طبية مبنية على البراهين.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب