المتحدث الأمني في الحدود الشمالية: لا وفيات في «مضاربة عرعر»

رفحاء . عودة المهوس

قال العقيد بندر الأيداء، المتحدث الرسمي لشرطة الحدود الشمالية: إنه نظرا لما تناقلته بعض المواقع الإلكترونية ورسائل جوال البلاك بيري من تضخيم لما حدث في حي الفيصلية في عرعر، وما تم تداوله من حدوث وفيات وإصابات لعدد من المشاركين بالمشاجرة دون الاستناد لأي مصادر رسمية، عليه وإيضاحا للحقائق نفيدكم بأنه لا صحة لما تداولته هذه المواقع وجوالات البلاك بيري من معلومات خاطئة ومبالغ بها.

وأضاف أن ما حدث تم إيضاحه في البيان الموضح أدناه في حينه والمتضمن “أن غرفة عمليات دوريات الأمن تبلغت عن وجود مضاربة جماعية في حي الفيصلية بين مجموعتين، وتم توجيه أكثر من دورية للموقع ووجدت مجموعتان تتقاذفان الحجارة فيما بينهما على إثر خلافات فردية بينهما.

وتم ضبط المتسببين وتفريق المتجمعين، حيث قبض على عشرة من المتهمين بالمضاربة وهم شباب في العقد الثاني من العمر.

وأوضح أنه تمت معاينة الموقع ووجد أن بعض المتسببين بالمضاربة أشعل نارا في ثلاثة براميل للنفايات، ودفعها نحو الطرف الآخر ولم تحدث أي إصابات في كلا الطرفين، كذلك لم تحدث أي أضرار مادية أخرى، وتمت إحالة المتهمين مع أوراق التحقيق لهيئة التحقيق والادعاء، ولم يحدث أي إصابات أو أضرار مادية بهذه المشاجرة بتاتا.

وقال الأيداء “نأمل ممن يتناقل مثل هذه الشائعات توخي الدقة وأخذ المعلومة من مصادرها الرسمية قبل النشر”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب