الكويت يواجه البطل بحثا عن نصف النهائي

رفحاء اليوم . متابعات : يسعى الكويت إلى حجز مقعده في الدور نصف النهائي حينما يواجه الامارات “حامل اللقب” في المرحلة الثانية من مواجهات المجموعة الثانية في خليجي 22 التي ستشهد مباراة مثيرة بين عمان والعراق.

ونجح المنتخب الكويتي في خطف ثلاث نقاط ثمينة من أمام المنتخب العراقي بصعوبة بعدما نجح مهاجمه فهد العنزي بتسجيل هدف الفوز في الوقت بدل الضائع من المباراة ليمنح منتخب بلاده صدارة المجموعة.
ويسعى الكويت الى تحقيق ثلاث نقاط أخرى ستحجز مقعده للدور نصف النهائي بعيدا عن حسابات مباراته الأخيرة أمام عمان.

وسيكون مدربه البرازيلي فييرا مطالبا بتعويض غياب مدافعه حسين فاضل الذي سيتواجد في المدرجات غدا بسبب اصابته في الكاحل التي تعرض لها في المباراة الأولى أمام العراق.

وفي المقابل ستكون المباراة محفوفة بالمخاطر للمنتخب الاماراتي الذي قد يفقد فرصة الدفاع عن لقبه في حال خسارته مما سيجعل لاعبيه يبحثون على الأقل عن أي نتيجة ايجابية تبقي امالهم الى المرحلة الأخيرة.

ويخشى مدرب الأبيض مهدي علي أن يكرر الكويتيون سيناريو مباراتهم أمام العراق بعد أن تركوا الأفضلية لهم وخطفوا النقاط الثلاث في الوقت القاتل.

وطالب مهدي من لاعبيه ضرورة استغلال الفرص المحققة لهم وتعويض اخفاقهم بالتسجيل كما حدث في مباراة عمان لا سيما وأن الفوز قد يجعل حامل اللقب في صدارة الترتيب.

وفي المباراة الثانية سيدخل العراق المواجهة بضغوطات أكبر من خصمه العماني كون الخسارة ستعني ضعف حظوظهم في التأهل الى الدور الثاني.

وقدم المنتخب العراقي أداء لافتا في المباراة الأولى أمام الكويت تسيد من خلاله على أغلب فترات الشوطين.

ويأمل مدربه حكيم شاكر في أن يتجاوز لاعبوه الحالة النفسية السيئة من خلال الخروج بالثلاث نقاط التي ستمنحهم دفعة قوية نحو مشوارهم في البطولة.

وفي المقابل سيدخل المنتخب العماني المباراة وهو يبحث على الأقل عن نتيجة التعادل التي ستبقي حظوظهم في المنافسة الى المرحلة الأخيرة.

وظهر لاعبو عمان بمستوى مميز أمام حامل اللقب، ويعول المدرب الفرنسي لوجوين كثيرا على حارسه الخبير علي الحبسي الذي وقف سدا منيعا أمام سيل الهجمات الاماراتية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب