القريشي : إدارة التعليم أمام تحد كبير.. والجودة الشاملة على رأس أولوياتنا

  • زيارات : 181
  • بتاريخ : 28-أكتوبر 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . عيادة الجنيدي : أكد مدير عام التربية والتعليم بمنطقة الحدود الشمالية «عبدالرحمن بن سعد القريشي» ان الإدارة أمام تحد كبير يجب أن يواكبه مؤازرة وتكاتف وهمة وصدق وإخلاص من الجميع، مذكرا أن هذا التحدي والتوجه مستمدان من توجه القيادة العليا للدولة في التحول نحو مجتمع المعرفة والتطوير وتطبيق الجودة الشاملة، مشيراً إلى ان الجودة الشاملة في مقدمة أهداف الإدارة ورأس أولوياتها. وأوضح «القريشي»ان هناك خطة للإدارة بالمنطقة توشك على الانتهاء والاعتماد والتي تشمل على مشروع تغيير المفاهيم، وخارطة تطوير، والشراكة، ومبادرون للتطوير، ومكتب خدمة المستفيد.

جاء ذلك خلال لقائه مع إدارة الجودة الشاملة في مكتبه بالإدارة بحضور مساعد مدير الجودة بالمنطقة «ماجد بن حمود الرويلي» ورؤساء أقسام الجودة الشاملة ضمن اللقاءات النوعية مع قيادات التربية والتعليم بالمنطقة.

حيث تم مناقشة واقع الإدارة العامة للتربية والتعليم والخطط والاستراتيجيات الجديدة التي تشمل العديد من البرامج والمشاريع الجبارة في جميع المجالات التي تخدم العملية التربوية والتعليمية بالمنطقة مع التركيز على اللامركزية والتي وصفها بالاتجاه المستقبلي المهم في لقاء اتسم بالشفافية والوضوح وبين مدير عام التربية والتعليم انه يجري العمل على ربط مكاتب التربية والتعليم ببرنامج لقاء للبث المباشر وهو عمل ضخم وخصص لذلك فرق للمتابعة ومنحت الكثير من الصلاحيات ذات العلاقة بتطوير العمل.

وشدد «عبد الرحمن القريشي» على أهمية العمل على سرعة تفعيل مشروع «مكتب خدمة المستفيد» من قبل العاملين بالإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة، مثمناً الجهود الملموسة لإدارة الجودة الشاملة من خلال هذا المشروع، على اعتبار أنه سيسهم في الارتقاء بمستوى الأداء داخل المنشأة التعليمية.

وخلص الاجتماع بالتوصية بتنفيذ جملةٍ من الإجراءات حيال عددٍ من الموضوعات المطروحة، ومنها جائزة سمو أمير المنطقة للتميز، ومشروع تطبيق الأيزو بالإدارة، وتوثيق تاريخ التعليم بالمنطقة، وقياس رضا المستفيد إضافةً إلى التأكيد على إعداد ورقة عمل بجميع المشاريع، وعرضها خلال أربعة اسابيع، كما تم الاستماع إلى مداخلات مشرفي إدارة الجودة الشاملة وفي ختام اللقاء أكد على الدعم وتذليل الصعوبات والمعوقات التي قد تعترض عمل الجودة الشاملة بالمنطقة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب