القدم يرفض إلغاء الهبوط

رفحاء اليوم . متابعات : أسرت مصادر خاصة عن رفض الاتحاد السعودي لكرة القدم طلب أندية الرائد ونجران والعروبة والشعلة بزيادة أندية دوري عبداللطيف جميل لكرة القدم من 14 ناديا إلى 16 ناديا وإلغاء الهبوط لدوري الدرجة الأولى ليكون طوق النجاة للاستمرار في الدوري للموسم المقبل، وذلك بحجة عدم تكافؤ الفرص.

وكشفت المصادر أنه لا نية لدى اتحاد القدم لديه في زيادة عدد الأندية للموسم المقبل، بل إن مجلس الإدارة اعتمد روزنامة الموسم المقبل، التي ستشهد ضغطا متواصلا ما بين مشاركة الأندية خارجيا وخوض المنتخب السعودي الأول لتصفيات كأس العالم على مدار الموسم إلى جانب مشاركته في بطولة الخليج الـ23 التي تستضيفها الكويت ديسمبر المقبل، إضافة إلى كأس آسيا تحت 21 عاما في قطر، فضلا عن تحديد تواريخ المسابقات المحلية، دوري عبداللطيف جميل لكرة القدم وكأس ولي العهد وكأس خادم الحرمين الشريفين.

ويجد اتحاد القدم صعوبة بالغة بل استحالة في زيادة أندية الدوري للموسم المقبل، نظرا لازدحام الروزنامة ولا مجال لإضافة مباريات أخرى قد تتطلب امتداد الموسم الكروي الرياضي المقبل لما بعد شهر رمضان المبارك للعام المقبل. وكانت أندية الرائد ونجران والعروبة والشعلة أصدرت بيانا صحفيا مشتركا توضح فيه مستقبل الأندية قالت فيه “إن إدارات أندية الرائد ونجران والعروبة والشعلة تود أن توضح موقفها حول ما قد يلحق أنديتها من ضرر الهبوط للدرجة الأولى، جراء تأجيل بعض مباريات الدوري الأخيرة، ولعب آخر جولتين في الدوري موحدة، رغم وجود مباراة مؤجلة لفريقي نجران وهجر والتي كان من المقرر أن تلعب في أرض الأول قبل آخر جولتين في الدوري، لكنها لظروف خارجة عن الإرادة تأجلت وستلعب الجولة الموحدة قبل اللقاء المؤجل، لينتفي مبدأ تكافؤ الفرص بين الأندية الأربعة المهددة بالهبوط وقت إعداد هذا البيان”.

وتابع البيان “وحيث إن المقترحات التي تلقتها أنديتنا الأربعة من خبراء رياضيين هو رفض لعب الجولة قبل الأخيرة قبل أن تلعب المباراة المؤجلة، إلا أننا وبناء على طلب الاتحاد السعودي لكرة القدم الذي أوضح أن المصلحة العامة تحتم لعب هذه الجولة وعدم توقف نشاطها، وأن تعليمات عليا أدت لتأجيل اللقاء الذي كان من المفترض أن يقام في نجران قبل الجولات الموحدة، إضافة إلى رغبتنا كأندية نمثل مناطق مختلفة، نجدها فرصة لترسيخ مبدأ المواطنة وزيادة اللحمة الوطنية والوقوف صفا واحدا مع توجيهات القيادات العليا والرئاسة العامة لرعاية الشباب والاتحاد السعودي، وتقديرا لنادي نجران الشقيق وأهالي منطقته الكرام، قررنا خوض اللقاءات الموحدة قبل المؤجلة مع احتفاظنا كمجموعة وكأندية في حق مطالبتنا بالاستمرار في دوري عبداللطيف جميل للموسم المقبل أيا كانت نتائج المباريات المقبلة التي لن تكون خاضعة لتكافؤ الفرص ولاختلاف الحوافز والدوافع بين المباريات المتبقية”.

يشار إلى أن طلبات الأندية المهددة بالهبوط تتكرر كل موسم مع الاقتراب من النهاية، أملاً في تفادي الهبوط لدوري الدرجة الأولى وكانت آخر زيادة لأندية الدوري الممتاز في صيف عام 2010، ونجا حينها ناديا نجران والرائد من الهبوط بعد اعتماد زيادة عدد أندية الدوري من 12 ناديا إلى 14 ناديا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب