الفيصل: بالإسلام نستطيع أن نؤكد للعالم قدرتنا على التطور بعيداً عن محاكاتهم

  • زيارات : 207
  • بتاريخ : 29-ديسمبر 2013
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : باشر صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن فيصل بن عبد العزيز وزير التربية والتعليم وزارته صباح أمس الأحد بحضور عدد من وكلاء الوزارة وقيادات التعليم العام من أنحاء المملكة لاستقبال سموه وتقديم التهاني و التبريكات مناسبة تعيينه وزيراً للتربية والتعليم .
وتخلل تفاصيل يومه الأول في ووزارته بعقد لقاء موسع في مكتبه أستمر أكثر من ساعتين مع نواب الوزارة وعدد من الوكلاء وقيادات التربية والتعليم ومديري العموم لرسم الخطة الاستراتيجية لعمل الوزارة مستقبلاً والتغلب على الصعوبات والعقبات التي تواجه العاملين بالسلك التعليمي, إضافة إلى النهضة بالمسيرة التعليمية بالمملكة وتسخير كافة الإمكانيات والجهود في دعم التعليم ومخرجاته.
وبيًن الفيصل في كلمة ألقاها على منسوبي الوزارة أن المهمة شاقة لتحمل المسئولية كون الوزارة تحمل أعظم الأمانات في إعداد المواطن السعودي الصالح, إضافة لكون المملكة يتمتع بالخصوصية تمثلت بنظامه وقيادته ومكانته الإسلامية المبنية على كتاب الله وسنة نبيه المصطفى , والتي يتطلب علي الجميع الإثبات للعالم أجمع أن الإسلام صالح لكل زمان ومكان.

وأشار سموه إلى ان يجب على منسوبي التعليم أن يحملوا المهمة الشاقة في الدور التربوي والتعليمي, لافتا إلى أن ذلك يتطلب الإرادة والإدارة التي تشكل هذا الإنسان المتلزم بالمبادئ والقيم.
وأضاف وزير التربية والتعليم أن العالم يسير باتجاه واحد إما مبادئه أو الفشل والتخلف, موضحا إلى أننا من خلال إسلامنا نستطيع أن نؤكد للعالم أجمع قدراتنا على التطور بعيدا على محاكاتهم بل أفضل منهم, حيث أن الإسلام هو الأفضل والأشمل.

وأكد الفيصل أن يمكن من خلال الصرح التعليمي الكبير للمملكة يمكن أن يعمل الجميع جاهدين على تطوير هذا وزارة التربية والتعليم لتكون أفضل وزارة ليس فقط بالمملكة العربية السعودية وإنما على المستوى الوطن العربي.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب