الفراج : ليس هناك أحد فاضي للمنتخب ، والأجواء لا تبشر بالخير !!

رفحاء اليوم . متابعات : أكد الإعلامي الرياضي المعروف وليد الفراج ، على أنه مستغرب جداً مما يحدث من قبل الجماهير السعودية بالفترة الحالية تجاه منتخبها الذي سيخوض بطولة خليجي 22 بداية من مساء الخميس بالرياض ، مناشداً إياهم بالتواجد بقوة في المدرجات ودعم الأخضر وكذلك إنجاح البطولة على الأراضي السعودية .

وقال الفراج عبر برنامجه أكشن يا دوري : ” السعودية غابت عنها البطولات منذ 11 عاماً ، أي من عام 96 ، حين حصلت على كأس أمم آسيا ثم دورة الخليج فى الرياض 2002 ، ولا يوجد حديث فى الشارع الرياضي سوى الحديث عن الأندية ما بين العالمي والملكي والقلعة والراقي ، ولكن ليس هناك أي حوار وطني فى الشارع السعودي غير ذلك ، وهذا هو الواقع المؤلم لكرة القدم السعودية ” .

وأضاف : ” يتبقى على إنطلاق دورة الخليج ساعات قليلة ، والأجواء الحالية لا تبشر بالخير ، خصوصاً وأنه لا يوجد أحد فاضي للمنتخب السعودي الأول وللبطولة المقامة على أراضينا ، فلا أحد يهتم بالأخضر ، وإنتصارات المنتخبات لها دور كبير فى توحيد المدرجات نحو شعار رئيسي ، وهو شعار المملكة ” .

وإختتم الفراج تصريحاته ، قائلاً : ” هناك أطراف يستفزها إتفاق الناس حول دعم المنتخب ، وخارطة الطريق لعودة الكرة السعودية لمكانتها تكمن فى ثلاث عناصر ، أولها تحقيق نادي سعودي لدورى أبطال آسيا وهو ما لم يتحقق ، والفوز ببطولة الخليج ما سيمنحه قوة ودافع كبير للمنافسة على بطولة كأس أمم آسيا ، ثم بعد ذلك الذهاب لتحقيق كأس آسيا ، ولكن أقولها مراراً وتكراراً علينا القتال لتحقيق خليجي 22 ، وفي النهاية على الجميع دعم المنتخب في البطولة الخليجية ، سواء كان نصراوياً أو هلالياً أو اتحادياً أو غيره من أندية السعودية والوقوف خلف شعار واحد وهو المملكة العربية السعودية ” .

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب