العويران: هدف ماجد في الصين يساوي تاريخ سامي

رفحاء اليوم . متابعات : أكد اللاعب الدولي السابق سعيد العويران أن مدرب الهلال ولاعبه السابق سامي الجابر قد أخذ في الإعلام أكثر مما قدمه على أرض الواقع، مشيرا إلى أن ذلك لايعني عدم نجوميته.

وقال العويران عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «سامي الجابر زميل ولكن لقب الأسطورة فلا قبل ماجد ولا بعده أسطورة».

وأضاف العويران: «للأمانة وللتاريخ إذا أتينا لإنجازات وأهداف ماجد عبدالله فهدفه في الصين يساوي تاريخ سامي الجابر كاملا مع المنتخب مع الاحترام لسامي».

وزاد: الغريب في الموضوع أن ماجد عبدالله اعتزل اللعب لأكثر من 15 سنة ومازالت الألقاب تطارده وهو لايبحث عنها وهذا دليل أنه أسطورة حقيقيه وليس ورقية.

وأشار العويران إلى أن ماجد عبدالله قد سجل في منتخبات البرازيل والأرجنتين وألمانيا ونيوزلندا وإنجلترا ومنتخبات عالمية بينما سامي الجابر سجل في مرمى تونس والمغرب متسائلا من هو الأسطورة؟

واختتم العويران حديثه قائلا: «ما قاله الهريفي والدعيع في برنامج كورة صحيح مئة بالمئة، وهو جزء من الحقيقة أما الجزء الباقي فأنا من سيذكره لكم في الأيام المقبلة».

تعليق واحد على: العويران: هدف ماجد في الصين يساوي تاريخ سامي

  1. كنت أتوقع آلمهنيّه موجود بصحيفتنا الحبيبه ولكن هذا الخبر ” العاري من الصحة ” جعلني اشك بوجودها أن لم يكن هناك تعقيب من ” ادارة الصحيفة ” واعتذار للأمة الهلاليّه عن هذا ” النقل ” الغير مهني !
    علما بأن حساب العويران ليس له علاقه فيه وانما وضع من مشجع ” منافس ” لأثبات تشويه الاسطوره ” سامي ” فقط !
    اتمنى ان يكون عتبي يؤخذ على محمل الجد مُغلفا من قبلي ب ” الحب ” لصحيفة ديرتي الاولى .. لكم ودي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب