“العقوبة المالية” تهدد مدرب الأهلي

رفحاء اليوم . متابعات : ينتظر أن يواجه مدرب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، البرتغالي فيتور بيريرا، عقوبة مالية تفرضها لجنة الانضباط في الاتحاد السعودي، بعد تحديه خلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب لقاء فريقه مع الهلال أول من أمس، بعدم قدرة أي شخص كان على منعه من التحدث وانتقاد ما يراه خاطئاً، سعياً للحفاظ على حقوق فريقه.
وكانت لجنة الانضباط حذرت مسؤولي الأندية من انتقاد الحكام في مختلف وسائل الإعلام، حيث تنص المادة 47/2 من لائحة الانضباط على أن “أي إساءة إعلامية باستخدام وسائل الإعلام مثل الصحف والإذاعة والصحف الإلكترونية والموقع الرسمي للنادي والمنتديات ونحوها، يعاقب مرتكبها بغرامة مالية قدرها 40 ألف ريال سعودي”، كما تنص اللائحة على أنه في حال تكرار المخالفة للمرة الثانية يتم مضاعفة العقوبة مالياً، وفي المرة الثالثة تصل إلى حد الإبعاد عن مرافقة الفريق في المباريات.
يشار إلى أن رئيس لجنة الانضباط إبراهيم الهريش يجتمع مع أعضاء اللجنة أحمد التويجري وناصر الحمدان ومحمد القحطاني بشكل سري وغير معلن بعد كل جولة من جولات دوري عبداللطيف جميل ودوري ركاء، وذلك للاطلاع على تقارير الحكام والمراقبين ومتابعة أبرز الأحداث التي لم يتم تدوينها قبل اتخاذ القرار.
وكان مدرب الأهلي ظهر متوتراً، وفي حالة عصبية شديدة خلال المؤتمر الصحافي، وشن هجوماً حاداً على طاقم حكام المباراة بقيادة الدولي مرعي العواجي، حيث يرى أنه تحامل على لاعبي فريقه من خلال احتساب الأخطاء ضدهم ومنحهم إنذارات لا يستحقونها.
وظهرت نبرة حادة في صوت المدرب البرتغالي وصلت حد الصراخ، وسط استغراب من الصحفيين داخل قاعة المؤتمرات الصحفية وانفعالات المدرب حتى في إجاباته عن الأسئلة، حيث لم يسلم أحد الزملاء من توبيخ المدرب البرتغالي له بطريقة سؤاله ورده العصبي جداً.
وكان المدرب البرتغالي منفعلاً أثناء سير المباراة منذ بدايتها وكافة طاقمه الفني ومع كل قرار يتخذه الحكم العواجي يجد معارضة من دكة البدلاء، الأمر الذي جعل العواجي يطرد مساعد المدرب البرتغالي، ويطلب مغادرته الملعب في الربع الأخير من المباراة بعد اعتراضاته المتكررة على قراراته. من جانبهم أبدى الأهلاويون انزعاجهم من مستوى التحكيم الذي شهدته مباراة فريقهم الأول لكرة القدم أمام الهلال أول من أمس (1/1) على أرضية مدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بالشرائع ضمن الجولة الخامسة من دوري عبداللطيف جميل للمحترفين.
وكانت جماهير الأهلي التي واكبت المباراة، احتجت على الحكم مرعي العواجي، مشيرة إلى أنه لم يوفق حسب وجهة نظرها، في قيادة المباراة لبر الأمان، قائلة إنه أخرج المباراة بتعادل لم يكن عادلا بسبب الأخطاء التي ارتكبها.
كما اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بانتقاد الحكم والتحكيم السعودي بصفة عامة بسبب تكرار الأخطاء وعدم الاستفادة منها، مطالبة إدارة الأهلي بالرفع مبكراً باستقطاب حكام أجانب للمباريات التي تُلعب على أرض الأهلي، وبالتحديد الجماهيرية مع الأندية الكبيرة حتى لا يخسر الفريق الجهود التي يقدمها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب