“العالمي” يخطف صدارة “جميل”

رفحاء اليوم . متابعات : تربع النصر “13 نقطة” على صدارة فرق دوري عبداللطيف جميل للمحترفين للمرة الأولى، بفوزه على الشعلة “قبل الأخير بنقطة وحيدة” أمس 2/صفر، في المباراة التي أقيمت بإستاد الملك فهد الدولي في إطار مواجهات الجولة الخامسة. سجل الهدفين، البرازيلي باستوس “25، 31”.

استحق الشوط الأول تسميته بالأسرع والأعنف حتى الآن من بين جميع أشواط المباريات التي لعبت خلال الجولات الأربع الماضية، حتى إن الجميع استغرب احتساب حكم المباراة دقيقة كوقت إضافي. بدا واضحا سعي الشعلة إلى امتلاك خط الوسط من خلال تكثيفه بعدد وافر من اللاعبين، وكذلك مطالبة المدرب التونسي أحمد العجلاني للاعبيه بالضغط على حامل الكرة مما نتج عنه التحامات كثيرة خصوصا في وسط الميدان. من جانبه سعى النصر ومدربه كارينيو إلى كسر الحاجز الدفاعي بتسريع اللعب وتنويعه عبر الأطراف، وتقدم خالد الغامدي من الجهة اليمنى أكثر من نظيره في اليسرى حسين عبدالغني. ومن ضربة ثابتة نفذها البرازيلي ايفرتون، نجح ابن جلدته الآخر، باستوس في متابعة الكرة التي ارتدت من العارضة، معلنا تقدم فريقه (25).

ولم يكتف النصر بهذا الهدف، بل سعى للوصول إلى مرمى خالد ناصر أكثر من مرة وعبر كرات عديدة رغم الاستماتة الدفاعية للشعلاويين. ومن هجمة منظمة قادها الغامدي من الجهة اليمنى، نجح باستوس في تحويل عرضية الأخير إلى هدف رائع سبح في الهواء بإصرار كبير وحول كرة الغامدي القوية بضربة رأسية أقوى على يسار الحارس (31). وحاول الشعلة التخلي بعض الشيء عن أسلوبه، لكن لم ينجح في إخضاع الحارس عبدالله إلى اختبار طوال هذا الشوط.
خالف الشوط الثاني التوقعات، وبدأ أقل عطاء من نظيره الأول، إذ مال النصر إلى الاحتفاظ بالكرة دون تشكيل خطورة تماثل امتلاكه للملعب، كما أنه لم يستغل النقص الذي حدث في صفوف الشعلة، بطرد المدافع مشعل العجمي من قبل الحكم شكري الحنفوش، عقب دخوله القوي على البرازيلي باستوس. وعلى غير المتوقع، ظهر الشعلة أكثر حيوية بعد الطرد، وقاد هجمات منظمة دون تهديد واضح لمرمى العنزي، باستثناء تسديدة المغربي حسن طير من كرة ثابتة، ومحاولات المالي لاسانا فاني من خراج الـ18. ولامتلاك الكرة، دفع مدرب النصر باللاعبين محمد نور وعبدالرحيم جيزاوي بديلين ليحيى الشهري وباستوس، ثم السهلاوي بديلا للبرازيلي إيلتون. وسعى النصر جادا إلى رفع غلته من الأهداف، إلا أن التسرع الذي لازم لاعبيه وتألق الحارس، أبقيا الحال على ما هو عليه، حتى أعلن الحنفوش نهاية المباراة بذات نتيجة الشوط الأول.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب