الظواهرى يحث “داعش” على العودة للقتال فى العراق

رفحاء اليوم . متابعات : قال أيمن الظواهرى زعيم تنظيم القاعدة إن خوض الدولة الإسلامية فى العراق والشام (داعش) القتال فى الحرب الأهلية السورية تسبب فى “كارثة سياسية لأهل الشام” وحث الجماعة على العودة للعراق ومضاعفة جهودها فيه.

وحاول الظواهرى، أمس، الجمعة فى كلمة مصورة ترجمها موقع (سايت) لمراقبة المواقع الإسلامية على الانترنت، كثيرا إنهاء القتال بين جماعة الدولة الإسلامية فى العراق والشام وجبهة النصرة المرتبطة بالقاعدة. وقال إنه لو كانت الدولة الإسلامية فى العراق والشام امتثلت لقراره بعدم المشاركة فى الصراع السورى و”تفرغوا للعراق الذى يحتاج لأضعاف مجهودهم.. فأحسب أنهم كانوا سيجنبون المسلمين ذلك السيل من الدماء” الذى سببه الاقتتال بين الإسلاميين المتشددين.

وانضمت الدولة الإسلامية فى العراق والشام إلى الصراع فى سوريا العام الماضى وأعلنت من جانب واحد توليها القيادة من جبهة النصرة التى حازت على إعجاب الكثير من مقاتلى المعارضة السورية لبأسها فى القتال.

وتولى الظواهرى زعامة التنظيم المتشدد بعد مقتل أسامة بن لادن فى مايو 2011 واتهم زعيم الدولة الإسلامية فى العراق والشام أبو بكر البغدادى بإثارة فتنة. وقال إن الجماعة قدمت الانقسام “على طبق من ذهب” للرئيس السورى بشار الأسد.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب