الطيران المصري: إنخفاض حركة السفر مع تركيا 35%

رفحاء اليوم . متابعات : أعلن المهندس عبدالعزيز فاضل وزير الطيران المدنى أن حركة السفر بين مصر وتركيا إنخفضت خلال الفترة الماضية بنسبة 35 % بعد الأزمة التركية مع مصر وإحجام الآلاف من المصريين عن السفر للسياحة والتجارة في تركيا . جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها ” فاضل ” لوكالة الانباء.

وقال : إن حركة الركاب والطيران إنخفضت وإضطرت شركات الطيران العاملة لإلغاء بعض رحلاتها المقررة لعدم جدوى تشغيلها إقتصاديا حيث أحجم المصريون عن السفر إلى تركيا بعد موقف قادتها من ثورة 30 يونيو وأنه لايمكن إتخاذ قرار بتقليص عدد الرحلات أو وقفها مع تركيا لإرتباط ذلك بإتفاقيات نقل جوى دولية ولابد من إجتماع الطرفين لإتخاذ أية قرارات حول تقليص أو زيادة الرحلات “.

وذكر ” سيتم اليوم الإثنين جنى ثمار ثورة 30 يونيو من خلال إفتتاح أول مشروعات لتطوير قطاع الطيران في مصر حيث سأفتتح ثلاثة كبارى تحميل في مطار برج العرب ومخازن لحقائب وطرق وأسانسيرات لربط الرحلات الداخلية بالدولية وبتكلفة 30 مليون جنيه بتمويل من اليابان حيث شهدت الفترة الماضية مرونة من جهات التمويل اليابانية نحو دعم قطاعات الطيران المدنى حيث يتم حاليا وضع اللمسات النهائية للتوقيع على إتفاق بتقديم قرض جديد بحوالى 1.2 مليار جنيه لإنشاء مبنى جديد في مطار برج العرب يستوعب 4 ملايين راكب سنويا كمايتم الإعداد لإستئناف خط الطيران المباشر بين مصر واليابان بعد غلقه الشهر الماضى خاصة في ظل خفض درجة الحظر اليابانى لسفر مواطنيها إلى مصر ” .

وأضاف وزير الطيران ” قطاع الطيران إستطاع بعد ثورة 30 يونيو إستئناف العمل فيعدة مشروعات كانت متوقفة ودارت عجلة الإنتاج في القطاع مثلما دارت في عدة قطاعات مصرية ولم تتأثر بالمظاهرات المصطنعة التى يقوم بها تنظيم الإخوان وبعض المؤيدين له وسيتم مواصلة جنى ثمار ثورة 30 يونيو خلال الشهر الحالى بإفتتاح مشروع فندق المطار الجديد والذى يسع لـ 350 غرفة لخدمة حركة وركاب الترانزيت كمايتم حاليا الإتفاق مع سلطات الطيران في غانا لإنشاء شركة طيران مشتركة تتقاسم فيها مصر وغانا ملكيتها لدعم حركة الطيران من غرب أفريقيا إلى مصر في إطار تحويل مطار القاهرة لمنطقة جذب ترانزيت بين دول العالم وأفريقيا وإستغلال موقع مصر في ملتقى عدة قارات مختلفة كما يتم حاليا التباحث مع دولة جنوب السودان لتدعيم التعاون بينها ومصر في مجال صناعة النقل الجوى “.

وحول أوضاع مصر للطيران قال ” يتم حاليا التفاوض مع الحكومة لزيادة رأسمال الشركة بحوالى 5 مليارات جنيه لمواصلة خطط تطوير أسطول الشركة وتحسين الأداء فيها وذلك بعد تعرضها لخسائر فادحة خلال الثلاث سنوات الماضية والتى وصلت إلى 6 مليارات جنيه وإستطعنا خلال الفترة الماضية في وقف نزيف الخسائر وتعويض بعضها ويتم دراسة وضع الشركة من أجل إعادة هيكلتها بمشاركة بعض المكاتب المتخصصة في هذا المجال” . يشار الى ان العلاقات بين تركيا ومصر شهدت توترا عقب عزل الرئيس المصري محمد مرسي في تموز/يوليو الماضي بسبب تصريحات رئيس وزراء تركيا رجب طيب اردوغان المنددة بمصر مما دفع مصر امس الى اعلان السفير التركي شخص غير مرغوب فيه وطالبته بمغادرة البلاد . وردت تركيا بالمثل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب