الضوي يدشن كتابه ” النظرية البنائية وتطبيقاتها في تدريس اللغة العربية “

رفحاء اليوم . خاص : دشن المدرب المركزي في المشروع الشامل لتطوير المناهج الأستاذ منيف بن خضير الضوي (مدير قسم الشؤون التعليمية في مكتب التربية والتعليم في محافظة رفحاء ) كتابه الأول بعنوان ” النظرية البنائية وتطبيقاتها في تدريس اللغة العربية : استراتيجيات التدريس الحديثة ونماذج للتقويم البنائي “، والذي صدر مؤخراً عن دار الحميضي للطباعة والنشر بالرياض ، والكتاب من الحجم المتوسط ويقع في 330 صفحة ، وقد جاء الكتاب في ستة فصول وخاتمة ؛ حيث يتحدث الفصل الأول عن النظرية البنائية وأثرها في التعليم ، وعرض لبعض استراتيجيات التدريس القائمة على النظرية البنائية .
أما الفصل الثاني فقد خصص للحديث عن نماذج تعلم بنائية (نماذج التدريس القائمة على النظرية البنائية ) ، مثل : نموذج التعلم البنائي ( تروبردج وبايبي ) ، والنموذج التوليدي في تصويب أنماط الفهم ، ونموذج التغير المفهومي ( بوسنر) ، ونموذج التعلم المتمركـز حـول المشكلــة ( جريسون وتيلي ) ، ونموذج دورة التعلم ( اتكن وكاربلس ) ، ونموذج الشكل V ، ونموذج التحليل البنائي ( ابلتون) ،ونموذج التعلم التوليدي ، ونموذج جون زاهوريك البنائي)،ونموذج وودز، والنموذج الواقعي ( الخليلي ) .
أما الفصل الثالث المعنون بالتعلم من منظور بنائي ، فتحدث عن النظرية البنائية في حقل التربية ، ثم طرق توظيف النظرية في التعليم ( التعليم والتعلم) ، والتطرق لأهم الإستراتيجيات التي تقوم على الفلسفة البنائية مثل :  

1ـ استراتيجية دورة التعلم لكاربلس .

2ـ استراتيجية التدريس بخرائط الشكل V.                                                                                                                

3ـ استراتيجية   ياجر    

4ـ استراتيجية التغير المفاهيمى

5ـ استراتيجية التعلم التوليدى                                                                                                                  

6 .استراتيجية بيركنز وبلايث

7. استراتيجية وودز .                                                                                                                               

8ـ  النموذج التعليمى التعلمى

9ـ  النموذج الواقعى

10.نموذج جون زاهوريك

11ـ  نموذج بايبى

12ـ نموذج ويتلى

13 ـ نموذج سوشمان .                                                                                                                     

14ـ النموذج التعليمى المعرفى .

وجاء الفصل الرابع بعنوان التعلم باللعب ، وتناول خصائص النمو عند الأطفال وتطبيقاتها التربوية في مجال الألعاب بأنواعها ، ودور المعلم في كل مرحلة .
أما الفصل الخامس فقد خصص بالكامل لبعض التطبيقات المقترحة لاستراتيجيات تدريسية متنوعة ، بحيث يمكن للمعلم الاستفادة من هذه النماذج لتطبيق نماذج مماثلة لمواضيع عدة .
أما الفصل السادس فجاء بعنوان التقويم البديل ، بدأ بنظرة تاريخية تستعرض تاريخ التقويم ، ومراحل تطوره ، وأساليب وطرائق التقويم التربوي ، والاتجاهات الحديثة في التقويم والتي يمكن الاعتماد عليها من منظور بنائي .
من جانبه أكد المؤلف منيف بن خضيرالضوي أن الكتاب جاء استجابة للمناهج الجديدة التي طبقتها وزارة التربية والتعليم والتي نجدها منسجمة مع أحدث ما تنادي به النظريات التربوية الحديثة ، ومن أشهرها النظرية البنائية . وإن كان هذا الكتاب يعطي أمثلة تطبيقية من مواد اللغة العربية (بحكم تخصص المؤلف) إلا إنه يناسب جميع التخصصات والمراحل التدريسية المختلفة ، ويمكن الاستفادة كذلك من الفصل المخصص للتقويم البنائي في تجاوز النظرة التقليدية للاختبارات التحصيلية ؛ ليتخطى المعلم البنائي حدود عملية التعلم ذاتها إلى ما وراء التعلم (تعلم التعلم meta learning) .

3 تعليقات على: الضوي يدشن كتابه ” النظرية البنائية وتطبيقاتها في تدريس اللغة العربية “

  1. أرغب فى تحصيل الكتاب، فكيف الطريقة؟

    1. 1.1
      waheed gm

      ارغب في الحصول على الكتاب رجاءا لحاجتي الماسة اليه في دراستي

  2. السلام عليكم اريد الحصول على الكتاب كيف يمكنني ذلك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب