«الصحة» تعتمد على الجولات الميدانية لمواجهة «كورونا»

  • زيارات : 278
  • بتاريخ : 23-مايو 2014
  • كتب في : محليات

رفحاء اليوم . متابعات : شرعت وزارة الصحة السعودية أخيرا، تغيير استراتيجيتها في مواجهة فيروس «كورونا» المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، وذلك بالتوجه مباشرة عبر كوادر طبية، للمواطنين والمقيمين في مقار أعمالهم بمدينة جدة، وطرحت عليهم ندوات ونصائح حول فيروس كورونا، خصوصا بعد ارتفاع حالات الإصابة المسجلة بالفيروس وفقا للوزارة إلى أكثر من 544 حالة، توفي منها 176 حالة.

واستهدفت الشؤون الصحية في مدينة جدة (غرب السعودية) خلال الأيام الماضية، نحو 151 مدرسة للبنين والبنات، وأكثر من 100 منشأة حكومية وأهلية، إذ أقامت ورش عمل وعروض توعوية، لمعرفة مسببات وطرق الوقاية وآلية التعامل في وجود الإصابة، فيما بلغ إجمالي عدد الذين خاضوا تجارب الوقاية وجلسات التوعية أكثر من 75 ألف شخص، من بينهم نحو 50 ألف طالب في مختلف المراحل التعليمية.

وأوضح الدكتور سامي بن محمد باداود، مدير عام الشؤون الصحة في محافظة جدة، أن إدارته استهدفت في الحملة التوعوية لمواجهة فيروس «كورونا»، الأماكن التي تشهد أكبر كثافة بشرية، وتشكل هاجسا على الصحة العامة، للعمل على نشر الوعي والوقاية بين أفراد المجتمع في تلك الأماكن، مشيرا إلى أن الفرق الصحية عملت على توعية 23432 طالبا ضمن 48 مدرسة للبنين، و38211 طالبة في 103 من مدارس البنات في مختلف المراحل الدراسية في التعليم العام.

وقال باداود إن الحملات التوعوية، شملت زيارات كثيرة لمختلف الإدارات الحكومية والخاصة، منها 12236 موظفا، وجرى توزيع 30 ألف مطوية توعوية.

وأشار مدير عام الشؤون الصحة في محافظة جدة إلى أن الجولات التوعوية تضمنت، عددا من الأسواق والمراكز التجارية، من قبل الفرق الطبية، وجرى توزيع نحو 13200 منشور توعوي، فيما أخضع نحو 60 في المائة من العاملين في المراكز الصحية للتوعية، في حين ألقيت 30 محاضرة إرشادية في عدد من الجهات العاملة في جدة، وشملت الحملة أيضا المساجد، واعتمدت الحملة على شرح الطرق العلمية للوقاية من الفيروس وطريقة التعامل معه في حالة الاشتباه بالإصابة أو مخالطة شخص مصاب.

من جهة أخرى، نفذت الشؤون الصحية في جدة، ممثلة بإدارة مراكز المراقبة الصحية بمطار الملك عبد العزيز الدولي وميناء جدة الإسلامي، حملة إرشادية توعوية شملت العاملين والقادمين والمسافرين، حفاظا على سلامة الجميع من الأمراض المعدية.

وقال عبد الرحمن الصحافي مدير العلاقات العامة في «صحة جدة»، إن إدارة المراكز في المطار وميناء جدة الإسلامي، قامت بتوعية العاملين بالسلوكيات الصحية السليمة التي يجب اتباعها أثناء أدائهم لعملهم، وذلك من خلال وقايتهم من الأمراض المعدية التي قد تظهر خلال مواسم العمرة والحج، وذلك من خلال إعداد برنامج توعوي للعاملين في مطار الملك عبد العزيز الدولي عن فيروس «كورونا» وعن السلوكيات الصحية السليمة التي يجب عليهم اتباعها أثناء أدائهم لعملهم.

وأشار الصحافي إلى أنه جرى توزيع نشرات توعوية عن الفيروس لجميع الإدارات العاملة في المطار، ووضع لوحات توعوية وملصقات داخل صالات الركاب عن الفيروس، إضافة إلى توعية المسافرين والقادمين عبر ميناء جدة الإسلامي عبر توزيع الملصقات والنشرات التوعوية ضد فيروس «كورونا».

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تطوير :تصميم مصري لحلول الويب